"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

"مالديف تركيا".. وجهة سياحية مميزة في عطلة العيد Fotoğraf: Bilal Altıok

تعد بحيرة "سالدا" المعروفة بـ "جزر المالديف التركية" في ولاية بوردور جنوب غربي البلاد، إحدى أبرز الوجهات السياحية خاصة مع حلول عيد الأضحى، حيث تشهد ارتفاعا ملحوظا بعدد الزوار. وتجذب مياه البحيرة بشواطئها البيضاء ومياهها البراقة الشبيهة بشواطئ جزر المالديف، السياح والزوار من كل حدب وصوب. فمع حلول العيد، يقصد العديد من الزوار البحيرة الجميلة، من مختلف أرجاء تركيا. ( Bilal Altıok - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار