دولي, الدول العربية

"علماء المسلمين": إسرائيل دولة إرهاب وعقبة أمام السلام بالمنطقة

وفق البيان الختامي للاجتماع الطارئ للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

11.05.2021
"علماء المسلمين": إسرائيل دولة إرهاب وعقبة أمام السلام بالمنطقة

Sakarya

صقاريا/ أوغور صوباشي/ الأناضول

ندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، بسياسات التهجير القسري لإسرائيل واستيلائها على الأراضي الفلسطينية، مؤكدا أن إسرائيل "دولة إرهاب" وأكبر عقبة أمام السلام في المنطقة.

جاء ذلك في البيان الختامي للاجتماع الطارئ للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي عقد الثلاثاء بدعوة من رئاسة الشؤون الدينية التركية حول التطورات الأخيرة في المسجد الأقصى والقدس.

وأوضح البيان الختامي للاجتماع أن محاولة إسرائيل الاستيلاء على الأراضي الفلسطينية والتهجير القسري للشعب الفلسطيني من الأراضي التي عاش فيها منذ قرون "غير مقبولة أبدا" وتعد "جريمة ضد الإنسانية".

وأضاف أن "إسرائيل دولة إرهاب وهي أكبر عقبة أمام السلام والاستقرار في المنطقة".

وأشار البيان إلى أن قضية فلسطين ليس للفلسطينيين فقط بل هي قضية العالم الإسلامي كله، مشددا على أن الأمة الإسلامية ستدافع عن فلسطين والمسجد الأقصى في جميع الأوقات وعلى كافة الأصعدة.

ولفت إلى أن السلام في القدس سيكون ممكنا من خلال وقف الاحتلال في أسرع وقت وإعادة الروابط الدينية والتاريخية والاجتماعية والثقافية للمسلمين مع المدينة المقدسة.

وأضاف أن القدس مدينة إسلامية تشهد تراثا إنسانيا أصيلا، وتحمل في قلبها ذكرى الأنبياء، والمسجد الأقصى المبارك.

وزاد أن قبلة الإسلام الأولى كانت القدس، عاشت فيها مختلف الأعراق واللغات والمعتقدات معًا في ظل حكم المسلمين لمدة 13 قرنًا، وأصبحت أرض الألم والدموع مع سياسات الاحتلال للدولة الإرهابية على مدار العقود الماضية.

وأكد البيان على أن القدس العاصمة الأبدية لفلسطين وأنه لا توجد قوة أو سياسة يمكن أن تغير هذه الحقيقة.

وتشهد مدينة القدس المحتلة منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها القوات الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح" ومحيط المسجد الأقصى.

وانتقل التوتر إلى قطاع غزة، بعد أن منحت "الغرفة المشتركة" للفصائل الفلسطينية، إسرائيل مهلة حتى 15:00 (ت.غ) من مساء الإثنين، لسحب جنودها من المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح" بالقدس المحتلة والإفراج عن المعتقلين.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.