الدول العربية

"حماس" تدعو إلى "تصعيد المقاومة" ضد إسرائيل

ردا على قتل الشرطة الإسرائيلية فلسطينيا شرق مدينة القدس، بحسب بيان للحركة

26.11.2020
"حماس" تدعو إلى "تصعيد المقاومة" ضد إسرائيل

Gazze

غزة / محمد ماجد / الأناضول

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الأربعاء، إلى "تصعيد المقاومة" ضد إسرائيل، ردا على جرائمها بحق الفلسطينيين.

جاء ذلك في بيان للحركة، ردا على قتل الشرطة الإسرائيلية فلسطينيا عند أحد الحواجز شرق مدينة القدس، بزعم محاولة تنفيذ عملية دهس.

وقالت الحركة، إنها "تنعي الشهيد نور جمال شقير من القدس المحتلة، والذي ارتقى برصاص قوات الاحتلال بعد إطلاق النار عليه".

وأضافت: "ندعو إلى تصعيد المقاومة بأشكالها كافة في وجه الاحتلال، الذي كثف من استهدافه لأبناء شعبنا على حواجز الموت".

وتابعت: "ما تقوم به حكومة الاحتلال من القتل على الحواجز (..) هو جرائم ضد الإنسانية وفق القانون الدولي".

وفي وقت سابق الأربعاء، قالت الشرطة الإسرائيلية، في تصريح: "جرت محاولة دهس على معبر الزعيم في غلاف القدس وأطلق النار على المشتبه الذي يبدو أنها أصيب".

قبل أن تؤكد قناة "كان" الرسمية، وفاة المشتبه به الفلسطيني في مستشفى "هداسا هار هتسوفيم" بالمدينة، متأثرا بإصابته بجروح وصفت بالخطيرة.

فيما قال شهود عيان، للأناضول، إن قوة عسكرية أطلقت النار تجاه مركبة فلسطينية على حاجز الزعيم، شرقي القدس، ما أدى إلى إصابة سائقها بجراح.

وأضاف الشهود، أن القوة الإسرائيلية أغلقت الحاجز، ومنعت الوصول للمصاب.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.