دولي, الدول العربية

السفارة الأمريكية في بغداد تهاجم نظام طهران وتتهمه بـ"الفاسد"

برلمانية عراقية تطالب خارجية بلادها باستدعاء مسؤولي السفارة ومنعهم من استفزاز دول الجوار.

08.02.2019
السفارة الأمريكية في بغداد تهاجم نظام طهران وتتهمه بـ"الفاسد"

Iraq

بغداد / علي جواد / الأناضول

هاجمت السفارة الأمريكية في بغداد، الجمعة، النظام الإيراني، واتهمته بـ"الفساد"، مؤكدة أنه لم يحقق لشعبه سوى الوعود الزائفة.

وقالت السفارة الأمريكية على صفحتها بـ "فيسبوك"، إنه "في عام 1979 وعد آية الله الخميني الشعب الإيراني بمستقبل مزدهر، وبعد 40 عاما، لم يحقق نظام إيران الفاسد شيئا سوى الوعود الزائفة".

وذيلت السفارة الأمريكية منشورها بهاشتاغ "#40-عاما- من - الفشل".

من جهتها، دعت العضوة في البرلمان العراقي أشواق كريم عن كتلة "صادقون" (الجناح السياسي لفصيل عصائب أهل الحق المسلح المقرب من إيران)، الخارجية العراقية الى استدعاء القائمين بأعمال السفارة الأمريكية وتحذيرهم من الاستمرار باستهداف دول الجوار انطلاقا من الأراضي العراقية.

وقالت كريم في تصريح صحفي متلفز، إن "السفارة الأمريكية في بغداد لا يحق لها مهاجمة دول الجوار انطلاقا من الأراضي العراقية، واستفزاز مشاعر الشعوب".

وأوضحت أن "السفارة الأمريكية تنتهك الأعراف الدبلوماسية، وعلى الخارجية العراقية اتخاذ موقف واضح إزاء ما تقوم به السفارة الأمريكية من استفزازات".

والأحد الماضي قال الرئيس ترامب، في تصريحات لشبكة "سي بي إس" الأمريكية، إنه من المهم إبقاء قاعدة أمريكية في العراق تمكن واشنطن من مراقبة إيران.

وعقب التصريح قدم 55 نائبا طلبا إلى رئاسة البرلمان لتشريع قانون يلزم القوات الأمريكية بالانسحاب من البلاد، عبر إلغاء الاتفاقية الأمنية.

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في العراق منذ تشكيل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة عام 2014 لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın