دولي, الدول العربية

الجبهة الشعبية: تطبيع السودان "خيانة للقضية الفلسطينية"

بحسب عضو اللجنة المركزية في الجبهة ماهر مزهر

23.10.2020
الجبهة الشعبية: تطبيع السودان "خيانة للقضية الفلسطينية"

Gazze

غزة / محمد ماجد / الأناضول

قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الجمعة، إن تطبيع العلاقات بين السودان وإسرائيل "خيانة للقضية الفلسطينية".

وفي وقت سابق الجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن السودان وإسرائيل اتفقتا على تطبيع العلاقات بينهما، وفق ما ذكره البيت الأبيض.

وبذلك يصبح السودان الدولة العربية الخامسة التي تبرم اتفاقية تطبيع مع إسرائيل، بعد مصر (1979)، والأردن (1994)، والإمارات والبحرين (2020).

وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة ماهر مزهر، في تصريح للأناضول، إن "التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي خيانة للقضية الفلسطينية والأمة العربية".

وأضاف: "نقول لكل الخونة الذين يتاجرون بآلام شعبنا الفلسطيني، نحن أصحاب حق وقضية عادلة وسوف نستمر في النضال حتى زوال الاحتلال".

وأكد أن "التطبيع العربي مع الاحتلال من الملوك والأمراء الذين لا يمثلون نبض الأمة، الهدف الرئيسي منه حماية عروشهم ومن أجل حماية وتأمين فوز ترامب بالانتخابات".

ولفت إلى أن "كل المحاولات لن تشفع لهم، شعبنا سوف يستمر بالنضال والكفاح من أجل تحرير فلسطين".

ودعا مزهر، الأمة العربية والإسلامية "أن تحاصر المطبعين والخونة وكل من يحاول بيع قضيتنا العادلة".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın