تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

تركيا.. تشييع جثمان شهيد الهلال الأحمر بسوريا
Fotoğraf: Ömer Faruk Cebeci

شُيع، الثلاثاء، جثمان موظف الهلال الأحمر التركي محمد عارف كيديمان (40 عاما)، الذي استشهد إثر هجوم في سوريا، إلى مثواه الأخير في ولاية دوزجة، شمالي البلاد. وتم نقل جثمان الشهيد إلى مسقط رأسه بالولاية، ملفوفا بالعلم التركي، ثم نُقل إلى المسجد الكبير، حيث تمت قراءة موجز عن سيرته، ومن ثم وقف الحاضرون دقيقة صمت، إجلالا واحتراما لروحه. ودُفن الشهيد في مقبرة المدينة بعد إقامة صلاة الجنازة، بمشاركة واسعة من المسؤولين والمواطنين. ( Ömer Faruk Cebeci - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار