تركيا, الدول العربية, سوريا

بكهرباء من تركيا.. "تل أبيض" السورية تعيش فرحتين بالأضحى

المجلس المحلي لمدينة تل أبيض أبرم اتفاقية مع شركة تركية للحصول على الطاقة

18.07.2021
بكهرباء من تركيا.. "تل أبيض" السورية تعيش فرحتين بالأضحى

Tel Abyad

تل أبيض/ أشرف موسى-أدهم أوزجان/ الأناضول

يعيش أهالي مدينة تل أبيض بمنطقة عملية "نبع السلام" المحررة من الإرهاب شمالي سوريا، سعادة مضاعفة بحصولهم على الكهرباء بجهود تركية قبل عيد الأضحى.

وبينما يحرم تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي الذي يسيطر على معظم موارد الطاقة في سوريا، ما يقرب من 200 ألف مدني من الطاقة الكهربائية في مدينة تل أبيض، تواصل تركيا جهودها لرسم الفرحة على وجوه المدنيين في المناطق المحررة من الإرهاب.

ومنذ تحرير تل أبيض عكف "ي ب ك" على قطع الكهرباء بشكل متكرر عن المدينة من المحطات الكهربائية التي يسيطر عليها في سد تشرين شمالي سوريا.

وأفاد مراسل الأناضول، أن المجلس المحلي لمدينة تل أبيض أبرم اتفاقية مع شركة تركية خاصة، أثمرت بعد جهود حثيثة بتأمين الطاقة الكهربائية للمدينة، والخلاص من ابتزاز "ي ب ك" الإرهابي للمدنيين.

وفي حديثه للأناضول، قال أحمد نهار أحد سكان المدينة، إن الفرق التابعة للمجلس المحلي في تل أبيض قامت بتركيب عداد الكهرباء لمنزله، معربا عن سعادته بتوفير الكهرباء قبل عيد الأضحى.

بدوره، أوضح عارف موسى أحد المدنيين، أنهم واجهوا صعوبات كبيرة في تخزين الحليب لطفله الرضيع والمواد الغذائية في الطقس الحار بدون كهرباء، مشيرا أن بإمكانهم بعد اليوم الاحتفاظ بالمواد الغذائية وتوفير المياه الباردة.

ومن جهته، أكد ماجد بطحاوي أحد سكان تل أبيض، أن حياتهم تغيرت مع وصول الكهرباء إلى منزله، مؤكدا أن الأهم من ذلك هو الخلاص من ابتزاز تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتمكنت تركيا من تحرير مدينتي تل أبيض ورأس العين من الإرهابيين خلال العملية، التي علقها الجيش التركي في 17 من الشهر نفسه، بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، أعقبه اتفاق مماثل مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر ذاته.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.