الدول العربية, لبنان

بعد إغماء 14 شهرا.. وفاة أحد ضحايا مرفأ بيروت

أصيب بانفجار المرفأ في 4 أغسطس/آب 2020..

28.09.2021
بعد إغماء 14 شهرا.. وفاة أحد ضحايا مرفأ بيروت

Lebanon

بيروت/وسيم سيف الدين/الأناضول

توفي الثلاثاء، شاب لبناني كان أصيب بانفجار مرفأ بيروت في أغسطس/آب 2020، وظل في غيبوبة منذ إصابته قبل نحو 14 شهرا من الحادث.

وحسب مراسل الأناضول، شيع العشرات جثمان الضحية إبراهيم حرب (35 عاما) حيث صلى على جثمانه ودفن في مدافن الباشورة وسط بيروت.

وقال أحد أقارب الضحية لمراسل الأناضول إنه كان في غيبوبة منذ إصابته يوم 4 أغسطس/آب في انفجار المرفأ وكان يعالج بالمستشفى طيلة هذه الفترة، لكن دون تحسن وتوفي فجر اليوم.

وكان إبراهيم حرب، المحاسب في مكتبه وسط المدينة بالقرب من المرفأ، عندما وقع الانفجار حيث أصيبت الأحياء المجاورة.

وبذلك ارتفع عدد ضحايا انفجار المرفأ الى 218 شخصا، بالإضافة إلى إصابة نحو 7 آلاف آخرين، فضلا عن أضرار مادية هائلة في أبنية سكنية وتجارية.

والإثنين، علق المحقق العدلي طارق بيطار تحقيقه في قضية انفجار مرفأ بيروت لحين بت القضاء بدعوى تقدّم بها الوزير السابق نهاد المشنوق يطلب فيها نقل القضية إلى قاض آخر.

و"المشنوق" هو نائب حالي في البرلمان وأحد الوزراء السابقين الأربعة الذين ادعى عليهم القاضي بيطار في 2 يوليو / تموز الماضي بفضية انفجار المرفأ، وطلب رفع الحصانة النيابية عنه تمهيداً للتحقيق معه.

وكان القاضي بيطار ادعى في 2 يوليو / تموز الماضي على 4 مسؤولين لبنانيين بينهم المشنوق ورئيس الحكومة السابق حسان دياب و6 من كبار الضباط الأمنيين بينهم قائد الجيش السابق جان قهوجي.​​​​​​​

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın