دولي

غوتيريش يدين هجوما مسلحا في بوركينا فاسو

أسفر عن مقتل 30 شخصًا، حيث نفذه مجهولون الإثنين

05.05.2021
غوتيريش يدين هجوما مسلحا في بوركينا فاسو

New York

نيويورك /محمد طارق/الأناضول

أدان أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بشدة هجوما مسلحا وقع، الإثنين، بمقاطعة "كومندجاري" شرقي بوركينا فاسو، وأسفر عن 30 قتيلا.

جاء ذلك في بيان أصدره، الثلاثاء، ستيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام، ووصل الأناضول نسخة منه.

وقُتل في الهجوم ما لا يقل عن 30 شخصا، حيث نفذه مجهولون في قرية كودييل بمقاطعة كومندجاري شرقي بوركينا فاسو، وفق مصادر أمنية ومحلية.

وذكر البيان: "يدين الأمين العام بشدة الهجوم الذي شنه مسلحون مجهولون على إحدى القرى الواقعة شرقي بوركينا فاسو، الإثنين، ويعرب عن تعازيه لعائلات الضحايا وللحكومة والشعب".

وأضاف "يكرر الأمين العام تضامن الأمم المتحدة مع حكومة وشعب بوركينا فاسو في جهودهما للتصدي للتطرف العنيف وتعزيز التماسك الاجتماعي في كل أنحاء البلد".

وتواجه بوركينا فاسو، أزمة أمنية متزايدة نظرا لنشاط جماعات مرتبطة بتنظيمي "القاعدة" و"داعش" وتنفيذها هجمات على الجيش ومدنيين رغم المساعدة التي توفرها قوات ودولية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın