دولي

الرئيس الألماني يدعو الغرب إلى التخلي عن فكرة "تغريب العالم"

كلمة افتتاحيه له خلال فعاليات النسخة الـ56 لمؤتمر ميونخ للأمن

14.02.2020
الرئيس الألماني يدعو الغرب إلى التخلي عن فكرة "تغريب العالم"

Berlin

موينخ / الأناضول

دعا الرئيس الألماني فرانك والتر شتاينماير الغرب إلى التخلي عن فكرة "تغريب العالم"، وتبني سياسة خارجية جديدة وواقعية في علاقاته مع روسيا والصين والقوى الإقليمية.

جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية لفعاليات النسخة الـ56 لمؤتمر ميونخ للأمن، الجمعة.

وأكد شتاينماير أن الغرب لا يستطيع تشكيل العالم بصورته الخاصة، مضيفا: "يجب ألا نفرض سياستنا الخارجية أكثر من مما ينبغي".

وتابع: "ستنجح أوروبا وألمانيا بشكل خاص إذا ما اقتربا من العالم بنهج أقل تبشيرية. إن جدول أعمالنا السياسي لا يشمل تغريب العالم".

وأشار شتاينماير إلى أن الدول الغربية بحاجة إلى علاقة أفضل مع دول مثل روسيا، وأن السياسات الخارجية تجاه هذه الدول لا ينبغي أن تقتصر على تصريحات الإدانة والعقوبات فقط.

وأردف: "لا توجد وسيلة أخرى للتفاوض مع إيران على اتفاقية نووية، ولا يوجد سلام في شرق أوكرانيا، وإذا كنا نريد إحلال السلام في ليبيا، فإننا بحاجة إلى مصافحة العديد من الناس، وليس فقط مصافحة الأيادي النظيفة".

وانطلقت، في وقت سابق اليوم، فعاليات النسخة الـ56 لمؤتمر ميونخ للأمن، بمشاركة 30 رئيس دولة وحكومة و70 من وزراء الداخلية والخارجية.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın