تركيا, دولي

بوريل يدعو الاتحاد الأوروبي لإنهاء التوجّه السلبي إزاء تركيا

وشدد الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، على أهمية التعاون معها في إيجاد حلول سياسية لملفي ليبيا وسوريا.

09.07.2020
 بوريل يدعو الاتحاد الأوروبي لإنهاء التوجّه السلبي إزاء تركيا

Brussels Hoofdstedelijk Gewest

بروكسل/ الأناضول

دعا الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، لإنهاء التوجّه السلبي القائم للاتحاد إزاء تركيا.

وأضاف في كلمة له أمام الجمعية العامة للبرلمان الأوروبي، أن تركيا تأثرت من الأحداث الجارية في سوريا وليبيا، مبيناً أنها من العناصر الفاعلة في المنطقة.

وأشار إلى أنه "بالرغم من الخلافات القائمة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا في بعض القضايا، إلا أنه لا يمكن تجاهل مصالحنا المشتركة، فهي تستضيف أكثر من 3.5 مليون لاجئ سوري، وتتصرف بسخاء تجاههم."

وشدد على ضرورة تعاون الاتحاد الأوروبي مع تركيا لإيجاد حلول سياسية فيما يتعلق بملفي سوريا وليبيا.

وتابع: "تركيا شريك هام، وهي بلد مرشح لعضوية الاتحاد الأوروبي وحليفنا لدى الناتو، علينا إنهاء التوجه السلبي القائم تجاهها."

تصريحات "بوريل" تأتي بعد أيام من زيارته لأنقرة وعقده مباحثات مع وزيري الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، والدفاع خلوصي أكار.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.