تركيا, السياسة

بالرسم على الرمل.. فنان تركي يروي أحداث محاولة الانقلاب

تزامنا مع الذكرى الـ 4 للمحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها تركيا يوليو 2016

14.07.2020
بالرسم على الرمل.. فنان تركي يروي أحداث محاولة الانقلاب

Eskisehir

أسكي شهير/ سلجوق قزلضاغ / الأناضول

قام الفنان التركي الشهير عمر فاروق ألماس، بتلخيص الأحداث التي شهدتها بلاده ليلة المحاولة الانقلابية الفاشلة، منتصف صيف 2016، عبر فن الرسم على الرمل.

وعبر مقطع مصوّر مدته دقيقتان و45 ثانية، استعرض الفنان التركي، أحداث ووقائع المحاولة الانقلابية الفاشلة، تزامنا مع إحياء ذكراها الـ 4.

وفي حديثه للأناضول، قال "ألماس"، إنه استهدف من خلال هذا العمل، تصوير تضحيات الشعب التركي في سبيل الدفاع عن بلاده ضد طغمة عسكرية.

وأضاف أنه رغم ممارسته فن الرسم على الرمل منذ 10 أعوام، إلا أنه واجه صعوبة هي الأولى من نوعها، على حد قوله.

وأردف: "يداي كانتا ترتجفان وعينيّ تذرفان الدمع عند رسم هذا العمل الفني، بسبب عظمة ما شهدناه ليلة 15 يوليو (تموز) 2016".

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول ليلة 15 يوليو 2016، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية، حاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية، واغتيال الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقوبلت المحاولة باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه مبنى البرلمان، ورئاسة الأركان بالعاصمة، ومطار أتاتورك الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.