الدول العربية

204 ملايين دولار خسائر القطاع الزراعي جراء عدوان إسرائيل على غزة

وفق بيان صادر عن وزارة الزراعة في قطاع غزة

02.06.2021
204 ملايين دولار خسائر القطاع الزراعي جراء عدوان إسرائيل على غزة

Gazze

غزة/ نور أبو عيشة/ الأناضول

قالت وزارة الزراعة الفلسطينية في غزة، الأربعاء، إن إجمالي الخسائر والأضرار التي تكبّدها القطاع الزراعي خلال العدوان الإسرائيلي الأخير بلغ نحو 204 ملايين دولار أمريكي.

وأضافت الوزارة في بيان اطلعت عليه الأناضول، أن الأضرار مقسّمة إلى "مباشرة بلغت نحو 126 مليون و30 ألف، وغير مباشرة وصلت إلى 78 مليون و690 ألف دولار".

وبيّنت أن "الاحتلال اتبع سياسة التهجير القسري للمزارعين من خلال القصف العشوائي وعدم تمكينهم من الوصول إلى أراضيهم وممارسة أعمالهم الزراعية".

وأوضحت الوزارة، أن "الأضرار والخسائر في القطاع الزراعي شملت تلف مئات الدونمات الزراعية من خضار وأشجار نتيجة الاستهداف المباشر أو انقطاع مياه الري على المحاصيل الزراعية خلال فترة العدوان الإسرائيلي".

وذكرت أن العاملين في قطاع الثروة الحيوانية "تكبدوا أيضا خسائر تمثلت بنفوق أعداد كبيرة من الطيور والحيوانات نتيجة انقطاع الإمدادات من الأعلاف الحيوانية بسبب إغلاق المعابر الحدودية ما أدى إلى تفاقم المشكلة لحد كبير".

وأشارت الوزارة، إلى "وجود حالة من الضعف وانعدام القدرة التسويقية في بعض الأحيان للعديد من المنتجات الزراعية النباتية والحيوانية نتيجة تقييد الحركة وصعوبة الوصول للأراضي الزراعية والمنشآت الحيوانية والسمكية، وكذلك تعطل الأسواق، بالإضافة إلى غياب الفرصة التصديرية للعديد من المنتجات".

وتسببت تلك العوامل، وفق الوزارة، بـ"انخفاض الأسعار بشكل حاد في العديد من المنتجات الزراعية ما كبد المزارعين خسائر".

وجددت الوزارة تحذيرها من "كارثة بيئية شمالي قطاع غزة، نتيجة استهداف مباشر لمخازن شركة للمستلزمات الزراعية بكافة أنواعها، كانت تحتوي أسمدة ومبيدات وبلاستيك".

وطالبت الوزارة المؤسسات الدولية والحقوقية والمعنية بالبيئة، "بضرورة اتخاذ ما يلزم لمعالجة هذه الكارثة والآثار السلبية المترتبة على الإنسان والبيئة والصحة العامة".

ودعت "الجهات الداعمة للقطاع الزراعي محليا ودوليا، إلى "المساعدة في تمويل مشاريع وتعويض المزارعين عن خسائرهم التي تكبدوها خلال العدوان الأخير".

في 13 أبريل/ نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في فلسطين جراء اعتداءات "وحشية" إسرائيلية بمدينة القدس المحتلة، وامتد التصعيد إلى الضفة الغربية وتحول إلى مواجهة عسكرية في قطاع غزة انتهت بعد 11 يوما بوقف لإطلاق النار فجر 21 مايو/أيار الماضي.​​​​​​

وأسفر العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية عن 290 شهيدا، بينهم 69 طفلا و40 سيدة و17 مسنا، بجانب أكثر من 8900 مصاب، مقابل مقتل 13 إسرائيليا وإصابة مئات؛ خلال رد الفصائل في غزة بإطلاق صواريخ على إسرائيل.​​​​​​​

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın