السياسة, دولي, الدول العربية

"المحامين الفلسطينيين": ندرس إمكانية مقاضاة كل من يشارك بمؤتمر المنامة

بحسب نقيب المحامين الذي تحدث للأناضول

25.06.2019
  "المحامين الفلسطينيين": ندرس إمكانية مقاضاة كل من يشارك بمؤتمر المنامة

Ramallah

رام الله/ أيسر العيس/ الأناضول

قال جواد عبيدات، نقيب المحامين الفلسطينيين، الثلاثاء، إن النقابة تدرس إمكانية التوجه للمحافل الدولية، من أجل مقاضاة كل من شارك أو ساهم في تنظيم مؤتمر المنامة.

وفي تصريح خاص لوكالة الأناضول، ألمح عبيدات إلى أنه قد يتم تكليف طاقم من المحامين المختصين في القانون الدولي، لرفع دعوى ضد كل من يشارك في الورشة، أو ساهم في تنظيمها، كون ذلك يخالف الإجماع الفلسطيني، ويعتبر مساسا بأمن الدولة.

وأضاف عبيدات ان النقابة طالبت النائب العام الفلسطيني أن يتخذ إجراءات ضد كل مواطن فلسطيني قد يشارك في الورشة.

وتابع إن اتحاد المحامين العرب، قرر أن ينتظر ليرى مخرجات الورشة الاقتصادية، ودراسة إن كانت تخالف قرارات الأمم المتحدة أم لا، كي يتابع ذلك على مستوى قانوني، عربي ودولي.

ومؤتمر "ورشة الازدهار من أجل السلام"، المعروف بـ"مؤتمر المنامة، والذي سيبدأ أعماله الثلاثاء، دعت له الولايات المتحدة، ويتردد أنه ينظم لبحث الجوانب الاقتصادية لخطة التسوية السياسية الأمريكية بالشرق الأوسط المعروفة باسم "صفقة القرن"، وفق إعلام أمريكي.

وأعلنت السلطة والفصائل الفلسطينية عن رفضها للمؤتمر، ودعت إلى مقاطعته.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.