دولي, الدول العربية

هدوء نسبي بالمسجد الأقصى بعد يوم من المواجهات العنيفة

حشد من المصلين هتفوا بعد انتهاء الصلاة "بالروح بالدم نفديك يا أقصى"

11.05.2021
هدوء نسبي بالمسجد الأقصى بعد يوم من المواجهات العنيفة

Quds

القدس/عبد الرؤوف أرناؤوط/الأناضول-

يسود الهدوء النسبي، أرجاء المسجد الأقصى، بمدينة القدس الشرقية، منذ فجر اليوم، بعد يوم من المواجهات العنيفة بين المصلين والشرطة الإسرائيلية.

وأدى آلاف الفلسطينيين صلاة الفجر في المسجد، بعد أن كانت الشرطة الإسرائيلية قد انسحبت منه منتصف الليلة الماضية.

وبانتهاء الصلاة، هتف حشد من المصلين "بالروح بالدم نفديك يا أقصى"، و "لن تركع أمة قائدها محمد".

ووجّه المصلون التحية للجناح العسكري لحركة "حماس" كتائب عز الدين القسام.

ولم تُسجل اشتباكات مع الشرطة الإسرائيلية.

وكان المئات من المعتكفين قد أمضوا الليل في المسجد الأقصى.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول إن المعتكفين أمضوا الليل بالصلوات وقراءة القرآن.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد اقتحمت المسجد الأقصى أكثر من مرة يوم أمس الإثنين ما أدى إلى إصابة 520 شخصا بحسب جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın