دولي, الدول العربية

مقتل إسرائيليتين إثر سقوط صاروخ على منزل في عسقلان

إضافة إلى 5 إصابات وفق القناة الإخبارية الإسرائيلية "12"

11.05.2021
مقتل إسرائيليتين إثر سقوط صاروخ على منزل في عسقلان

Quds

القدس / الأناضول-

قُتلت إسرائيليتان، الثلاثاء، جراء سقوط قذيفة مصدرها غزة على مدينة عسقلان، المحاذية للقطاع، بحسب إعلام عبري.

وقالت القناة الإخبارية العبرية "12" (خاصة)، إن مواطنة إسرائيلية قتلت جراء سقوط قذيفة بشكل مباشر على منزل في عسقلان (19 كم من غزة).

وأضافت "لاحقا تم إعلان وفاة إسرائيلية أخرى كانت أصيبت بجروح بالغة في سقوط القذيفة ذاتها".

وأوضحت أن "المعلومات تشير إلى وجود 5 إصابات أخرى"، دون توضيح مدى خطورتها.

ولم يصدر بيان عن الشرطة الإسرائيلية بشأن الحادث، حتى الساعة 12:50 ت.غ.

ومن جهتها، نقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية عن مستشفى برزيلاي في عسقلان قوله إنه يعالج 61 جريحًا إثر الهجمات الصاروخية على عسقلان، من بينهم 32 مريضًا في غرفة الطوارئ.

وأضافت "من بين المرضى، واحد حالة خطيرة، وآخر مصاب بجروح متوسطة، والباقي مصابين بجروح طفيفة أو يعانون من الهلع".

وذكرت القناة (12) أن فلسطينيين أطلقوا 137 صاروخا من قطاع غزة على أسدود (38 كم من غزة) وعسقلان، ومناطق قريبة خلال 5 دقائق، اليوم.

ولم يصدر بيان عن الجيش الإسرائيلي بشأن عدد الصواريخ التي أطلقت ظهر اليوم، لكن الفصائل الفلسطينية تحدثت عن إطلاق عشرات منها ردا على العدوان على القطاع.

وقالت كتائب القسام، الجناح العسكري لـ"حماس"، إنها أطلقت وحدها 177 صاروخا.

وعلى الصعيد ذاته، قالت الشرطة الإسرائيلية، في بيان، إن الصواريخ أصابت موقعين في أسدود و6 في عسقلان.

وأشارت إلى أنها أغلقت المواقع التي تضررت نتيجة الصواريخ.

ولم توضح طبيعة الإصابات في كلا المدينتين، لكن هيئة البث الإسرائيلية أشارت إلى إصابة منزل في أسدود وآخر في عسقلان.

ورغم سقوط شهداء من الأطفال جراء هذه الغارات، يزعم الجيش الإسرائيلي أنه يستهدف نشطاء حركة "حماس" ومطلقي الصواريخ من القطاع على المدن الإسرائيلية خلال العملية العسكرية التي أطلقها تحت اسم "حارس الأسوار".

وانتقل التوتر في القدس المحتلة إلى قطاع غزة، بعد أن منحت "الغرفة المشتركة" للفصائل الفلسطينية، إسرائيل مهلة حتى 15:00 (ت.غ) من مساء الاثنين، لسحب جنودها من المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح" بالقدس والإفراج عن المعتقلين.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.