السياسة, دولي, الدول العربية

العراق والأمم المتحدة يبحثان تشكيل محكمة مختصة بجرائم "داعش"

نائب رئيس البرلمان قال خلال لقائه رئيس فريق التحقيق الأممي في جرائم التنظيم "يونيتاد" إن البرلمان يعمل على تشريع القانون الخاص بالمحكمة

02.03.2021
العراق والأمم المتحدة يبحثان تشكيل محكمة مختصة بجرائم "داعش"

Iraq

بغداد / علي جواد / الأناضول

بحث نائب رئيس البرلمان العراقي حسن الكعبي، الثلاثاء، مع رئيس فريق التحقيق الأممي "يونيتاد" كريم خان، خطوات تشكيل محكمة مختصة بجرائم تنظيم "داعش".

وبعد اجتماعه مع خان في بغداد، قال الكعبي، في بيان، إن "البرلمان بدورته الحالية ماض بتشريع قانون جديد خاص بتشكيل محكمة مختصة بالنظر والبت بجرائم داعش ولمحاسبة عناصره".

وأضاف أن "تشريع القانون سيعطي رسالة طيبة لكل الشركاء الذين ساعدوا وساهموا في محاربة داعش".

وأوضح أن "تشريع القانون سيشكل كذلك خطوة هامة لمجلس النواب لتأسيس قاعدة بيانات توثق هذه الجرائم ويمكن اللجوء إليها حتى في محاكم دولية".

ورأى أن القانون فرصة ثمينة تمهد لمحاكمة دولية في إطار وطني، وتجعل المجتمع الدولي يدعم العراق من أجل تنفيذه "كون جرائم داعش لم تطل العراق وحده بل امتدت لأغلب بلدان العالم".

وفي مايو/ أيار 2018، أنشئ "يونيتاد" لتعزيز المساءلة عن الجرائم التي ارتكبها "داعش"، وعُيّن خان مستشارا خاصا ورئيسا لفريق التحقيق.

وتجرى محاكمات عناصر "داعش" حاليا من قبل محاكم الجنايات في بغداد وباقي المحافظات، وفق قانون مكافحة الإرهاب.

ووفق آخر إحصاء أصدرته وزارة العدل في فبراير/ شباط الماضي، فإن إجمالي أحكام الإعدام الصادرة منذ عام 2015 بلغت 7935، نفذ منها 327 حكما.

وتتهم السلطات العراقية عناصر "داعش" بقتل مئات المدنيين المناهضين لحكم التنظيم خلال فترة سيطرته على مناطق شرق وغرب وشمال البلاد بين عامي 2014 ـ 2017.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.