الدول العربية, فيروس كورونا

السودان يعلن الطوارىء الصحية لمجابهة كورونا

ويغلق كافة المعابر الحدودية

16.03.2020
السودان يعلن الطوارىء الصحية لمجابهة كورونا

Sudan

عادل عبد الرحيم/ الأناضول

أعلنت السلطات السودانية، الإثنين، حالة الطوارىء الصحية بالبلاد، وإغلاق كافة المعابر الحدودية، لمواجهة فيروس "كورونا".

جاء ذلك عقب جلسة لمجلس الأمن والدفاع بالقصر الرئاسي في الخرطوم، حسب بيان من إعلام مجلس السيادة اطلعت عليه الأناضول.

وقال البيان: " قرر مجلس الأمن والدفاع إعلان حالة الطوارىء الصحية بالبلاد لمواجهة فيروس كورونا".

ويترأس الفريق عبد الفتاح البرهان (رئيس مجلس السيادة) مجلس الدفاع والأمن، ويضم في عضويته كل أعضاء مجلس السيادة، ورئيس الوزراء، والقائد العام للقوات المسلحة، وزراء الدفاع والداخلية والخارجية والعدل والمالية والتخطيط الاقتصادي.

وقال عضو مجلس السيادة الانتقالي، محمد الفكي سليمان، للأناضول، إن "المجلس قرر في اجتماعه كذلك إغلاق كافة المعابر الحدودية، باستثناء الرحلات التي تحمل مساعدات إنسانية، ورحلات الشحن الجوي المجدولة مسبقا".

وفي وقت سابق، أعلنت السلطات السودانية، تعليق الرحلات السياحية شرقي البلاد، وأجلت مؤتمرا اقتصاديا كان مقررا عقده نهاية مارس/آذار الجاري.

وأصدر والي ولاية البحر الأحمر "شرق" اللواء حافظ التاج، قراراً بتعليق الرحلات السياحية بعد ظهور حالة اشتباه بكورونا في ميناء سواكن (شرق)، حسب وكالة الأنباء الرسمية.

والخميس، أعلن السودان، إغلاق المعابر الحدودية مع جارته الشمالية مصر، ومنع دخول مواطني 8 دول، بينها مصر.

كما أعلنت اللجنة التحضرية للمؤتمر الاقتصادي القومي تأجيل المؤتمر لموعد يحدد لاحقاً.

والجمعة، أعلنت السلطات السودانية اكتشاف أول إصابة بالفيروس، ووفاة صاحبها.

وقرر السودان، السبت، إغلاق جميع المؤسسات التعليمية لمدة شهر، ومنع التجمعات العامة.

وحتى مساء الإثنين، أصاب "كورونا" أكثر من 175 ألفا في 162 دولة وإقليما، توفي منهم 6 آلاف و715، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولا عديدة على إغلاق حدودها ووقف الرحلات الجوية وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات بما فيها صلوات الجمعة والجماعة.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın