دولي, الدول العربية

السودان: نحتاط مبكرا للملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي

وفق اجتماع بمقر وزارة الري بالخرطوم بحضور مدراء إدارات المياه والزراعة بالخرطوم وعدد من الولايات، حسب بيان صادر عن الوزارة..

15.02.2021
السودان: نحتاط مبكرا للملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي

Istanbul

الخرطوم/ عادل عبد الرحيم/ الأناضول

قالت وزارة الري والموارد المائية السودانية، الإثنين، إنها "تحتاط مبكرا للملء الثاني لسد النهضة" الإثيوبي، تجنبا لتداعيات ذلك على البلاد حال عدم التوصل لاتفاق ملزم.

جاء ذلك في اجتماع بمقر وزارة الري بالخرطوم بحضور مدراء إدارات المياه والزراعة بالخرطوم وعدد من الولايات، بحسب بيان صادر عن الوزارة، اطلعت "الأناضول" على نسخة منه.

وأوضح أن الاجتماع بغرض "الوقوف على تداعيات إعلان إثيوبيا البدء بالملء الثاني لسد النهضة في يوليو/ (تموز) المقبل بشكل آحادي، حتى إذا لم يتم التوصل لاتفاق قانوني ملزم كما يطالب السودان".

وأضاف: "بحث الاجتماع السيناريوهات المتوقعة لمقابلة الملء الثاني لسد النهضة، بمقدار 13.5 مليار متر مكعب"، أي ما يوازي 3 أضعاف الملء الأول العام الماضي والذي كان بمقدار 4.5 مليارات متر مكعب العام الماضي، وأثر سلبا على بعض محطات المياه بالخرطوم.

​​​​​​​وفي 9 فبراير/شباط الجاري، شكلت الحكومة السودانية، لجنة مشتركة من وزارتي الري والطاقة، لوضع سياسات لمواجهة التداعيات المحتملة للملء الثاني لسد النهضة، الصيف المقبل، وفق وكالة الأنباء السودانية الرسمية.

وتصر إثيوبيا على بدء الملء الثاني لسد "النهضة"، في يوليو المقبل، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق مع السودان ومصر.

بينما تتمسك الخرطوم والقاهرة بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، حفاظا على حصتهما السنوية من مياه نهر النيل.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلن السودان أنه يبحث "خيارات بديلة" (لم يوضحها)، بسبب تعثر المفاوضات، التي يرعاها الاتحاد الإفريقي منذ أشهر، والمستمرة منذ نحو 10 سنوات.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın