بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

بأثاث بيته.. شاب في غزة يتحدى الجاذبية Fotoğraf: Mustafa Hassona

لا يحتاج الشابّ محمد الشنباري "24 عاماً" الكثير من الوقت ليبهر المتواجدين في المكان؛ بعد أن استطاع تثبيت مجموعة علب المعدنية داخل إطارٍ خشبي، علقه على غصن شجرة، بطريقةٍ احترافية تحدى بها قوة الجاذبية. وفيما يتعلق ببدايته مع موهبة تحدي الجاذبية يشير إلى أنّه تعلم عن طريق متابعة الفيديوهات على مواقع الانترنت، وبعد ذلك أصبح يحاكي ما يشاهد، ثم انتقل لمرحلة صنع هويته الخاصّة من خلال إدخال أدوات جديدة للتحدي. ويستخدم الشابّ العشريني في تحدياته معظم الأثاث المنزلية، مثل الكؤوس الزجاجية والعبوات الفارغة وأنابيب الغاز المنزلي والأخشاب، إضافة لبعض الأجهزة الكهربائية الثقيلة أبرزها "التلفاز". ( Mustafa Hassona - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار