"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. قال الحرفي "محمود بارتان"، إن هذه الأحجار تستخدم في تزيين القصور، وواجهات المنازل، إضافةً إلى الحدائق، وأرصفة الطرق، وغيرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. وفي حديث للأناضول، أشارت "كاليا"، إلى تصدير ألفي متر مكعب من الأحجار، لكل من كندا، والعراق، والإمارات، والصين، خلال الفترة الماضية. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. وفي حديث للأناضول، أشارت "كاليا"، إلى تصدير ألفي متر مكعب من الأحجار، لكل من كندا، والعراق، والإمارات، والصين، خلال الفترة الماضية. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

"أحجار ماردين" التركية.. من المناجم إلى قصور العالم
Fotoğraf: Halil İbrahim Sincar

تقوم مستثمرة تركية في ولاية ماردين جنوبي تركيا، بتصدير الأحجار التي تشتهر بها المنطقة، إلى مختلف الدول. وأنشأت "ياسمين كاليا" قبل 10 سنوات، مصنعا في قضاء "أرتكولو" بالولاية، لتشكيل مختلف أنواع الأحجار المستخرجة من المناجم، وذلك بهدف تصديرها. ( Halil İbrahim Sincar - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار