الدول العربية, مصر, ليبيا

مصر "قلقة" من تطورات طرابلس الليبية وتدعو لضبط النفس

دعت الأطراف الليبية إلى "الامتناع عن اتخاذ أي خطوات من شأنها تأجيج العنف"

17.05.2022
مصر "قلقة" من تطورات طرابلس الليبية وتدعو لضبط النفس

Libyan

إبراهيم الخازن/ الأناضول

أعلنت مصر، الثلاثاء، أنها تتابع بقلق التطورات في العاصمة الليبية طرابلس، داعية إلى ضبط النفس وحتمية الحوار.

جاء ذلك في بيان للخارجية المصرية، عقب اشتباكات شهدتها طرابلس فجر الثلاثاء، بين مجموعات موالية لحكومة الوحدة الوطنية وأخرى أعلنت دعمها لرئيس الحكومة المكلف من البرلمان فتحي باشاغا.

وكانت وزارة الدفاع في حكومة الوحدة الوطنية الليبية، أعلنت الثلاثاء أن "مجموعة مسلحة خارجة عن القانون حاولت التسلل إلى العاصمة طرابلس لإثارة الفوضى باستخدام السلاح".

وقالت الخارجية المصرية في بيان، إن "مصر تتابع بقلق التطورات الجارية في طرابلس، وتؤكد على ضرورة الحفاظ علي الهدوء في ليبيا، والحفاظ علي الأرواح والممتلكات ومقدرات الشعب الليبي".

وحثت مصر، "جميع الأطراف الليبية على ضبط النفس والامتناع عن اتخاذ أي خطوات من شأنها تأجيج العنف".

وشددت الخارجية المصرية، على "حتمية الحوار بهدف الوصول إلى عقد الانتخابات الرئاسية والتشريعية في ليبيا بالتزامن وبدون تأخير".

وأكَّدت "أهمية حوار المسار الدستوري الجاري الآن في القاهرة وبما يحقق طموحات وآمال الشعب الليبي في الانطلاق نحو المستقبل بخطى ثابتة".

والأحد، استأنفت لجنة مشتركة من مجلسي النواب بطبرق (شرق) والأعلى للدولة (نيابي استشاري) برعاية أممية، اجتماعات بالقاهرة، في محاولة للتوافق على قاعدة دستورية تمهد لإجراء الانتخابات.

الإثنين، أعلنت المستشارة الأممية ستيفاني وليامز، في بيان، "توصل اللجنة التي تنهي أعمالها 20 مايو/أيار الجاري إلى توافق ليبي حول أجزاء مهمة من مسودة الدستور".

ومنذ أكثر من شهرين، توجد في ليبيا حكومتان هما حكومة الدبيبة وأخرى برئاسة باشاغا منحها مجلس النواب الثقة مطلع مارس/ آذار الماضي.

ويرفض الدبيبة تسليم السلطة إلا لحكومة تأتي عبر برلمان منتخب، ما أثار مخاوف من انزلاق البلد الغني بالنفط مجددا إلى حرب أهلية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın