دولي

واشنطن تدرج شركتين على قائمة "عقوبات إيران"

وفق بيان صادر عن وزير الخارجية الأمريكي بومبيو

09.06.2020
واشنطن تدرج شركتين على قائمة "عقوبات إيران"

Washington DC

واشنطن/ الأناضول

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، مساء الإثنين، أن بلاده أدرجت شركتين، واحدة إيرانية وأخرى مقرها الصين، على قائمة العقوبات.

وأضاف بومبيو، في بيان، أن واشنطن أضافت إلى قائمة العقوبات، شركة الشحن البحري الإيرانية (IRISL)، وشركة "E-Sail" العاملة بنفس المجال ومقرها شنغهاي الصينية.

وأفاد الوزير بأن "الشركتين تم استخدامهما في تأمين مواد مرتبطة بأبحاث الصواريخ الباليستية الإيرانية، لذلك تمت إضافتهما لقائمة العقوبات".

وأردف: "الحكومات والمنظمات أو الأشخاص الذين يواصلون العمل مع الشركتين، سيواجهون خطر التعرض للعقوبات الأمريكية".

وتابع يومبيو: "الشركتان قامتا بتأمين المواد الضرورية لصناعة الصواريخ الباليستية والمواد الكيميائية المستخدمة في تخصيب اليورانيوم".

واستطرد: "على العالم التحرك لمنع جهود إيران من تخصيب اليورانيوم، التي تهدد استقرار وأمن المنطقة".

وفي مايو/ أيار 2018، انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الموقع عام 2015، بين إيران ومجموعة "5+1"، وفرضت على طهران عقوبات اقتصادية.

وينص الاتفاق على التزام طهران بالتخلي، لمدة لا تقل عن 10 سنوات، عن أجزاء حيوية من برنامجها النووي، وتقييده بشكل كبير، بهدف منعها من امتلاك القدرة على تطوير أسلحة نووية، مقابل رفع عقوبات مفروضة عليها.

وفي 5 يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلنت إيران تعليق جميع تعهداتها في إطار الاتفاق النووي، على خلفية مقتل قائد "فيلق القدس" قاسم سليماني، في غارة جوية أمريكية بالعراق.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.