دولي

طهران.. مظاهرة منددة باغتيال العالم النووي فخري زادة

المتظاهرون أحرقوا العلمين الأمريكي والإسرائيلي وطالبوا بالانتقام

28.11.2020
طهران.. مظاهرة منددة باغتيال العالم النووي فخري زادة

Tahran

طهران/ الأناضول

شهدت العاصمة الإيرانية طهران، مظاهرة منددة باغتيال العالِم النووي الإيراني محسن فخري زاده.

وتجمع نحو 100 شخص أمام مبنى وزارة الخارجية في طهران، السبت، ورددوا هتافات مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل، وطالبوا بالانتقام لفخري زادة.

وردد المتظاهرون هتافات من قبيل "سنواصل مسيرة العالم النووي"، و"مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية عملاء للموساد"، و "خطاب التفاوض هو بمثابة موت النخبة"، و "يجب إنهاء أعمال تفتيش الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وطالب المتظاهرون الحكومة الإيرانية، بالانسحاب من البروتوكول الإضافي لمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.

وأحرق المتظاهرون العلمين الإسرائيلي والأمريكي.

والجمعة، أعلنت طهران اغتيال العالم فخري زاده المعروف بـ"عراب الاتفاق النووي الإيراني" عن عمر 63 عاما، إثر استهداف سيارة كانت تقله قرب العاصمة طهران.

ومساء الجمعة توعد الحرس الثوري الإيراني بـ "انتقام قاس" من قتلة فخري زاده، متهما إسرائيل بالوقوف وراء عملية اغتياله.

فيما قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، عبر "تويتر"، إن "هناك أدلة مهمة حول ضلوع إسرائيل في اغتيال فخري زاده".

وعقب تأكيد اغتيال فخري زاده، أعاد ترامب نشر تغريدة لصحفي إسرائيلي تقول إن اغتيال العالم وجه "ضربة" إلى إيران.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın