دولي

الأمم المتحدة تدعو الهند لضبط النفس مع تظاهرات قانون الجنسية

7 أشخاص لقوا مصرعهم في المظاهرات المناهضة لقانون الجنسية بينهم شرطي إثر مواجهات بين معارضين ومؤيدين للقانون، وفق تصريحات لمسؤول أمني في الهند

25.02.2020
الأمم المتحدة تدعو الهند لضبط النفس مع تظاهرات قانون الجنسية

New York

نيويورك/ محمد طارق/ الأناضول

دعت الأمم المتحدة، الثلاثاء، قوات الأمن الهندية إلى التحلي بضبط النفس في التعامل مع المتظاهرين ضد قانون الجنسية المثير للجدل.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة "استيفان دوغريك"، بالمقر الدائم للمنظمة لدولية في نيويورك.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قال المتحدث باسم شرطة العاصمة نيودلهي "أنيل كومال" في تصريحات، إنّ 7 أشخاص لقوا مصرعهم في المظاهرات المناهضة لقانون الجنسية، بينهم شرطي، إثر مواجهات بين معارضين ومؤيدين للقانون.

وقال المتحدث الأممي، "نحن نراقب عن كثب المظاهرات، ولا بد أن يتم السماح للناس بالتظاهر السلمي".

وأضاف "على قوات الأمن أن تتحلي بضبط النفس".

وتتزامن التظاهرات مع زيارة رسمية يجريها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى الهند؛ حيث من المقرر أن يتوجه في ساعات المساء إلى العاصمة نيودلهي.

غيّر أن وسائل إعلام محلية، تشير إلى خلو نيودلهي من أي مظاهرات، الثلاثاء.

ويسمح القانون المذكور بمنح الجنسية الهندية للمهاجرين غير النظاميين الحاملين لجنسيات بنغلاديش وباكستان وأفغانستان، شرط ألا يكونوا مسلمين، وأن يكونوا يواجهون اضطهادا في بلدانهم.

وأدى تعديل قانون الجنسية إلى إثارة احتجاجات جماعية في أنحاء متفرقة من البلاد؛ بسبب استبعاده المسلمين البالغ عددهم بالبلاد نحو 200 مليون نسمة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın