تركيا

مباحثات تركية أردنية لتطوير العلاقات في مجال التعليم

خلال زيارة وفد تركي للعاصمة عمان

18.04.2017
مباحثات تركية أردنية لتطوير العلاقات في مجال التعليم

Jordan

عمان/ليث الجنيدي/الأناضول

شهدت العاصمة الأردنية عمان، اليوم الثلاثاء، مباحثات تركية أردنية رفيعة المستوى، لتطوير العلاقات في مجال التعليم بين البلدين، وخاصة التعليم العالي.

وبحسب مراسل الأناضول، جرت المباحثات في المقر الرئيسي لوزارة التعليم العالي بالعاصمة الأردنية عمان.

ووفق المصدر ذاته، مثل الجانب التركي في المباحثات وكيل وزارة التعليم التركية محترم كورت، ومدير التعليم العالي بولند جيفتشي، ورئيس مؤسسة وقف المعارف التركية جم زورلو، وبحضور سفير أنقرة لدى عمان مراد قرة غوز، ومدير المركز الثقافي التركي "يونس إمرة" بالأردن، يونس إمرة جانباي.

وعن الجانب الأردني، حضر أمين عام وزارة التعليم العالي عاهد الوهادنة نيابة عن وزير التعليم العالي عادل الطويسي الذي كان متواجداً في جلسة لمجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان).

وقال وكيل وزارة التعليم التركية، خلال اللقاء الذي حضره مراسل الأناضول إن "أواصر الصداقة بين تركيا والأردن تاريخية، والعلاقات الدبلوماسية بين البلدين مضى عليها 70 عاماً".

وأضاف: "تم إعداد مذكرة تفاهم بين البلدين في مجال التعليم قبل أشهر قليلة، ونولي أهمية كبيرة لتوقيعها".

وأردف كورت: "هناك مبادرة لتأسيس قسم لغة تركية في جامعة اليرموك (أردنية حكومية)، كما أنه من الأهمية أن يكون هناك اعتراف (بشهادات) بالجامعات بين البلدين إلى جانب الاهتمام بالتعليم العالي".

وزاد المسؤول التركي: "ما نعلمه أن الأردن تعترف بـ (شهادات) 60 جامعة تركية ونتمنى زيادة هذا العدد .. هناك 1541 طالب أردني يدرسون في تركيا منهم 42 من خلال منح للحكومة التركية، وخلال الخمس سنوات الأخيرة كان هناك 250 منحة دراسية من الحكومة التركية للأردن".

وعن مشاكل الطلاب الأتراك في الأردن وخاصة فيما يتعلق بمسألة تأمين السكن، عبر كورت عن أمله في أن يكون للوزارة الأردنية دورٌ في حلها.

وفي مداخلة له بهذا الخصوص، تطرق السفير التركي إلى موضوع الرسوم المرتفعة التي يدفعها الطلاب الأتراك الراغبين في استكمال دراستهم العليا في المملكة مما يشكل عقبة أمامهم، كما أعاد التأكيد أيضاً على مشاكل السكن التي تواجههم، دون مزيد من التفاصيل.

من جهته، قال أمين عام وزارة التعليم العالي الأردنية، إن العلاقة البلدين "قديمة ووطيدة، والمواطن الأردني عندما يفكر في السياحة فتركيا هي الوجهة الأولى له".

وبين أن "الأردن به 32 جامعة و300 ألف طالب على مقاعد الدراسة، منهم 40 ألف طالب غير أردني من 80 جنسية بما فيهم الأتراك".

وأوضح أن مذكرة التفاهم التي سيتم توقيعها بين الأردن وتركيا في مجال التعليم "تلقى رغبة شديدة على مستوى الحكومة ونحن جاهزون لتوقيعها".

ومن المقرر أن يلتقي الوفد التركي الذي وصل أمس، وزير التربية والتعليم الأردني عمر الرزاز صباح الأربعاء، ثم يغادر البلاد في نفس اليوم.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın