تركيا, دولي

صحيفة بلجيكية تنتقد خلافات ميشيل ودير لاين بـ"واقعة البروتوكول"

التي وقعت بين الثنائي الأوروبي، خلال لقائهما بأردوغان، في مقر الرئاسة التركية..

11.04.2021
صحيفة بلجيكية تنتقد خلافات ميشيل ودير لاين بـ"واقعة البروتوكول"

Brussels Hoofdstedelijk Gewest

بروكسل/ عمر طغرل تشام/ الأناضول

انتقدت صحيفة "De Tijd" البلجيكية، الخلافات التي حدثت بين رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، خلال لقائهما مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنقرة مؤخرا.

جاء ذلك في تقرير للصحيفة، تعليقا على "واقعة البروتوكول" التي وقعت بين الثنائي الأوروبي، خلال لقائهما بأردوغان، في مقر الرئاسة التركية.

وشبّهت الصحيفة ميشيل ودير لاين بـ"الهدّافَيْن الطامعَين وعديميْ الخبرة اللذين لا يمرران الكرة لبعضهما البعض".

وأشارت إلى أن ميشيل ودير لاين اللذان يتوليان قيادة مؤسسات الاتحاد الأوروبي، يهدران قوة أوروبا حول العالم.

وأوضحت أن الحادثة حظيت بانتقاد نساء أوروبا، ناعتة الحادثة بأنها "مشاجرة طفولية" بين المسؤولين الأوروبيين.

وأثير جدل ببروكسل عقب انتشار مقطع مصور يظهر استقبال الرئيس أردوغان للمسؤولين الأوروبيين، بالمجمع الرئاسي، بدعوى أن الجانب التركي لم يخصص مقعدًا لرئيسة المفوضية يناسب منصبها بحسب البروتوكول، لذلك اضطرت إلى الجلوس على أريكة.

وسبق أن أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن تنفيذ بروتوكول الجلوس، خلال اللقاء، الثلاثاء الماضي، جرى اعتماده من الاتحاد الأوروبي.

وأوضح أن الفرق المعنية بتنظيم البروتوكول تجتمع قبيل الزيارات المقررة وتجري المباحثات اللازمة.

وأردف: "بعبارة أخرى، تم تحديد ترتيب الجلوس بما يتماشى مع الاقتراحات المقدمة من طرف الاتحاد الأوروبي".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.