تركيا

إسطنبول تعاقب روتردام بإلغاء بروتوكول "توأمة المدن"

على خلفية الفضيحة الدبلوماسية الهولندية بحق وزراء أتراك

15.03.2017
إسطنبول تعاقب روتردام بإلغاء بروتوكول "توأمة المدن"

Istanbul
إسطنبول/ آدم دمير/ الأناضول

ألغى مجلس بلدية مدينة إسطنبول الكبيرة بالإجماع، اليوم الأربعاء، بروتوكول "توأمة المدن" بين إسطنبول ومدينة روتردام الهولندية على خلفية الفضيحة الدبلوماسية الهولندية بحق وزراء أتراك.

وبحث المجلس، في اجتماعه، السلوك الفاضح الذي ارتكبته هولندا بحق وزيري الخارجية مولود جاويش أوغلو، والأسرة والسياسات الاجتماعية، فاطمة بتول قايا.

وتناول المجلس المقترح الذي وقّع عليه نائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب "العدالة والتنمية"، تمل باشاران، ونائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب "الشعب الجمهوري" أرطغرل غول سافان، وعضو المجلس عن حزب "الحركة القومية" محرم يامان، والعضو المستقل فيه حسين عوني سباهي.

وطلب المقترح إلغاء توأمة المدن مع روتردام بسبب موقف الحكومة الهولندية غير اللبق مع الوزراء الأتراك والجالية التركية في هولندا، حيث صوت أعضاء المجلس بالإجماع على إلغاء البروتوكول.

والسبت الماضي، سحبت هولندا تصريح هبوط طائرة وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو على أراضيها، ورفضت دخول وزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية فاطمة بتول صيان قايا، إلى مقر قنصلية بلادها في مدينة روتردام، لعقد لقاءات مع الجالية ودبلوماسيين أتراك، ثم أبعدتها إلى ألمانيا في وقت لاحق.

تلك التصرفات التي تنتهك الأعراف الدبلوماسية وُصفت بـ"الفضيحة"، ولاقت إدانات من تركيا التي طلبت من سفير أمستردام، الذي يقضي إجازة خارج البلاد، ألا يعود إلى مهامه في الوقت الراهن، فضلاً عن موجة استنكارات واسعة من قبل سياسيين ومفكرين ومثقفين ومسؤولين من دول عربية وإسلامية.




الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.