السياسة, الدول العربية

ليبيا.. عدوان حفتر يتسبب بمقتل 13 طبيب ومسعف في عام

مليشيا خليفة حفتر نفذت 61 اعتداء على المرافق الصحية و26 استهدافا لسيارات الإسعاف منذ بدء الهجوم على العاصمة في 4 إبريل 2019، وفق الحكومة الليبية

09.04.2020
ليبيا.. عدوان حفتر يتسبب بمقتل 13 طبيب ومسعف في عام

Libyan

وليد عبد الله/ الأناضول

أعلنت قوات الحكومة الليبية، الخميس، مقتل 13 طبيب ومسعف وإصابة 36 آخرين، جراء استهداف المرافق الصحية وسيارات الإسعاف من قبل مليشيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر، منذ بدء هجومه على العاصمة طرابلس قبل أكثر من عام.

جاء ذلك في إنفوغرافيك نشره المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة للحكومة المعترف بها دوليا، أظهر ضحايا استهداف الأطقم الطبية والمستشفيات وسيارات الإسعاف، مند بداية العدوان على طرابلس.

ووفق الإنفوغرافيك، نفذت المليشيا 61 اعتداء على المرافق الصحية، و26 استهدافا لسيارات الإسعاف، فيما استشهد 13 طبيباً ومسعفاً، وأصيب 36 آخرين.

وأظهر أن أول استهداف لسيارة إسعاف كان عبر قصف بالطيران، ما أدى إلى استشهاد الطبيب أيمن الهرامة، أثناء إسعافه لبعض الجرحى في ضواحي طرابلس.

وبعدها بيومين، تم استهداف سيارة إسعاف بصاروخ، أدى إلى بتر رجلي رئيس قسم الإسعاف بمركز طب الميدان والدعم بالعاصمة.

وبحسب المصدر نفسه، استهدف طيران مليشيات حفتر مستشفيات ميدانية جنوبي طرابلس، ما أدى إلى وفاة وجرحى مسعفين وتدمير تلك المستشفيات.

وأشار إلى استهداف فرقة إسعاف ميدانية بمنطقة الطويشة جنوبي طرابلس، في أكتوبر/ تشرين أول 2019، من قبل الطيران المسير الإماراتي، أدى لاستشهاد الطبيب سامر السباعي، وإصابة مسعفين تابعين لفرقة دعم المستشفيات الميدانية، كما أصيب مسعف تابع لمستشفى بجروح متوسطة نتيجة شظايا القصف الجوي.

ورغم إعلان ميليشيات حفتر، في 21 مارس/آذار الماضي، الموافقة على هدنة إنسانية للتركيز على جهود مكافحة الوباء، إلا أنها تواصل خرق التزاماتها بقصف مواقع مختلفة في طرابلس، في وتيرة هجمات مستمرة منذ بدء الهجوم على العاصمة في 4 إبريل/ نيسان 2019.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın