السياسة, الدول العربية

قائد الأركان الجزائري: كافة الظروف متوفرة لانتخابات شفافة‎

بعد تنصيب لجنة عليا للإنتخابات

18.09.2019
قائد الأركان الجزائري: كافة الظروف متوفرة لانتخابات شفافة‎

Algeria
الجزائر/ عبد الرزاق بن عبد الله/ الأناضول

قال الفريق أحمد قايد صالح، قائد الأركان الجزائري، الأربعاء، إن كافة الظروف ملائمة لإجراء انتخابات الرئاسة المقررة في 12 ديسبمر/ كانون الأول القادم، في جو من الشفافية، بعد تعديل قانون الإنتخابات، وتنصيب لجنة عليا للإنتخابات.

جاء ذلك في كلمة ألقاها قايد صالح أمام قيادات عسكرية، خلال زيارته إلى المنطقة العسكرية السادسة (جنوب)، ونقل مضمونها بيان أصدرته وزارة الدفاع، اطلعت عليه وكالة الأناضول.

وقال: "نؤكد أن كافة الظروف الملائمة لإجراء هذا الاستحقاق الانتخابي في جو من الثقة والشفافية قد تحققت، من خلال تشكيل السلطة الوطنية وانتخاب رئيسها وتنصيبها بكافة أعضائها الخمسين، من بين الكفاءات الوطنية التي يشهد لها بالنزاهة والإخلاص".

وتابع: "فلا مبرر لأي كان أن يبحث عن الحجج الواهية، للتشكيك في نزاهة العملية الانتخابية، أو عرقلة مسارها"، معلنا إن "الجيش سيرافق هذه الهيئة في عملها".

والأحد، أدى أعضاء اللجنة العليا للانتخابات المكونة من 50 عضوا، برئاسة وزير العدل الأسبق محمد شُرفي، اليمين الدستورية، وباشرت مهامها في التحضير لانتخابات الرئاسة المقررة في 12 ديسمبر/ كانون الأول القادم.

ولأول مرة في تاريخ البلاد، ستتولى هذه اللجنة مهمة تنظيم والإشراف ودراسة ملفات المرشحين، وإعلان نتائج الإقتراع الأولية بعد أن كان ذلك من مهام وزارتي الداخلية والعدل والمجلس (المحكمة) الدستوري.

ويعد الاقتراع الرئاسي القادم الثاني من نوعه الذي دعا إليه الرئيس المؤقت، عبد القادر بن صالح، بعد موعد 4 يوليو/ تموز الماضي، الملغى بسبب عزوف السياسيين عن الترشح له ورفضه من قبل الشارع بسبب غياب ضمانات النزاهة. الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın