الدول العربية

فوز عبد الحميد دبيبة برئاسة وزراء ليبيا

ـ فيما فاز يونس المنفي برئاسة المجلس الرئاسي وموسى الكوني وعبد الله اللافي بعضويته، وفق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ـ ضمت القائمة الخاسرة عقيلة صالح الذي كان مرشحا لرئاسة المجلس الرئاسي وهو شخصية جدلية كونه حليفا للجنرال الانقلابي خليفة حفتر

05.02.2021
فوز عبد الحميد دبيبة برئاسة وزراء ليبيا

Libyan

طرابلس / محمد ارتيمة / الأناضول

ـ فيما فاز يونس المنفي برئاسة المجلس الرئاسي وموسى الكوني وعبد الله اللافي بعضويته، وفق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا 
ـ ضمت القائمة الخاسرة عقيلة صالح الذي كان مرشحا لرئاسة المجلس الرئاسي وهو شخصية جدلية كونه حليفا للجنرال الانقلابي خليفة حفتر

أعلنت الأمم المتحدة، الجمعة، فوز عبد الحميد دبيبة، برئاسة وزراء ليبيا، ومحمد يونس المنفي برئاسة المجلس الرئاسي، خلال التصويت في جنيف على ممثلي السلطة التنفيذية المؤقتة.

جاء ذلك في بث متلفز لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا المشرفة على عملية التصويت، تابعه مراسل الأناضول.

وقالت البعثة إن القائمة الأولى التي يرأس حكومتها دبيبة، فازت بـ39 صوتا، مقابل 34 للقائمة الخاسرة.

وشارك في التصويت 73 عضوا بملتقى الحوار السياسي الليبي، فيما امتنعت إلهام السعودي عن التصويت، وغاب أحد الأعضاء للوفاة.

وضمت القائمة الفائزة كلا من دبيبة رئيسا للحكومة، والمنفي رئيسا للمجلس الرئاسي، بجانب موسى الكوني، وعبد الله حسين اللافي، عضوين في المجلس.

فيما ضمت القائمة الخاسرة عقيلة صالح، الذي كان مرشحا لرئاسة المجلس الرئاسي، وأسامة الجويلي، وعبد المجيد سيف النصر، لعضوية المجلس، وفتحي باشاغا لرئاسة الحكومة.

وكان صالح شخصية جدلية، كونه حليفا للجنرال الانقلابي خليفة حفتر.

وستتولى القائمة الفائزة في التصويت، إدارة شؤون البلاد مؤقتا، حتى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر/ كانون الأول 2021.

وفي وقت سابق الجمعة، انطلقت في جنيف السويسرية، الجولة النهائية والحاسمة، بملتقى الحوار السياسي الليبي، للتصويت على ممثلي السلطة التنفيذية بالبلاد.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.