الدول العربية

اليمن.. 18 حزبا يعلنون تشكيل تحالف سياسي داعم للحكومة

الأحزاب قالت إن التحالف سيكون داعما لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي وملتزما بالمرجعيات والثوابت الوطنية

14.04.2019
اليمن.. 18 حزبا يعلنون تشكيل تحالف سياسي داعم للحكومة

Yemen

حضرموت (اليمن) / مبارك محمد / الأناضول

أعلن 18 حزبا يمنيا بمدينة سيئون ثاني أكبر مدن محافظة حضرموت شرقي البلاد، تشكيل تحالف سياسي لدعم حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأوضحت الأحزاب في بيان، عقب فعالية حضرها مراسل الأناضول، أن التحالف السياسي يحمل اسم "التحالف الوطني للقوى السياسية اليمنية".

وأضاف البيان أن إعلان تشكيل التحلف، جاء بعد سلسلة من اللقاءات والاجتماعات المتواصلة، ناقشت مختلف القضايا السياسية المتعلقة بالوضع الراهن في البلاد، وراجعت أداء مختلف الأطراف الوطنية.

وأردف أن التحالف سيكون داعم لحكومة الرئيس اليمني وملتزما بالمرجعيات والثوابت الوطنية.

وأشار إلى أن تشكيل التحالف نابع من الضرورة الوطنية واستجابة لحاجة الساحة السياسية لوجود إطار جامع لمختلف المكونات والقوى.

كما أضاف أن "التحالف يهدف إلى دعم مسار استعادة الدولة، وإحلال السلام وإنهاء الانقلاب (إشارة لسيطرة جماعة الحوثي على العاصمة صنعاء وبعض محافظات شمال البلاد)، واستعادة العملية السياسية السلمية، وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني، وبناء الدولة الاتحادية".

والأحزاب المشكلة لهذا التحالف هي "المؤتمر الشعبي العام، التجمع اليمني للإصلاح، الحزب الاشتراكي اليمني، التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري، الحراك الجنوبي السلمي، حزب العدالة والبناء، اتحاد الرشاد اليمني، حركة النهضة للتغيير السلمي، حزب التضامن الوطني، اتحاد القوى الشعبي، التجمع الوحدوي اليمني، حزب البعث العربي الاشتراكي، حزب السلم والتنمية، الحزب الجمهوري، حزب الشعب الديمقراطي (حشد)، حزب البعث العربي الاشتراكي القومي، جبهة التحرير، الاتحاد الجمهوري".

ويأتي إعلان هذا التحالف، بالتزامن مع انعقاد مجلس النواب اليمني لأول مرة منذ اندلاع الحرب في 2015، بمدينة سيئون.

ومنذ 4 أعوام، يشهد اليمن حربا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة "الحوثي" من جهة أخرى، المتهمين بتلقي دعم من إيران.




الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın