الدول العربية

الجهاد الإسلامي: نتطلع لأدوار جادة لـ"الجامعة العربية"

اعتبرت أن "الحوار" هو الطريق الأسلم لـ "الحفاظ على وحدة موقف عربي وإسلامي من كافة قضايا الأمة وحفظ مقدراتها".

13.10.2019
الجهاد الإسلامي: نتطلع لأدوار جادة لـ"الجامعة العربية"

Gazze

غزة/ نور أبو عيشة/ الأناضول

أعربت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الأحد، عن تطلعاتها لممارسة جامعة الدول العربية أدوارا أكثر جدية فيما يتعلق بالشأنيْن الفلسطيني والسوري.

ودعت الحركة، في بيان وصل "الأناضول" نسخة منه، جامعة الدول العربية لتبنّي سياسات حقيقية فيما يتعلق بصون حقوق الشعب الفلسطيني ومواجهة "الكيان الصهيوني".

وقالت :" نجدد دعوتنا للعرب أن تكون المهمة الحالية لجامعة الدول العربية هذه المرة شاملة لتصبح مدخلاً لتبني دور جدي وحقيقي يشمل مواجهة الكيان الصهيوني ويصون حقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة ويرفع الحصار الظالم عن قطاع غزة".

وتابعت:"على أن يضمن الدور أيضا التصدي لمحاولة تهويد المقدسات الإسلامية والمسيحية، وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في القدس والضفة ضد المخططات التهويدية والاستيطانية".

كما دعت حركة الجهاد إلى "وقف الاشتباكات ونزف الدم على أرض سوريا الشقيقة"، مطالبة "بتوحيد كافة طاقات الأمة نحو تحرير فلسطين واستعادتها من براثن الاحتلال الصهيوني.

ودعت "الحكومة التركية إلى وقف تحركاتها العسكرية على الأرض السورية".

واعتبرت أن "الحوار" هو الطريق الأسلم لـ "الحفاظ على وحدة موقف عربي وإسلامي من كافة قضايا الأمة وحفظ مقدراتها".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.