دولي, الدول العربية

الجزائر تطالب بلجيكا بتحديد سبب وفاة أحد رعاياها بمركز للشرطة

في واقعة هي الثانية من نوعها منذ يوليو الماضي..

24.01.2021
الجزائر تطالب بلجيكا بتحديد سبب وفاة أحد رعاياها بمركز للشرطة

Algeria

عبد الرزاق بن عبد الله / الأناضول

طالبت السلطات الجزائرية، الأحد، نظيرتها البلجيكية بكشف ملابسات وفاة مواطن جزائري قبل أيام في ظروف غامضة داخل مركز للشرطة بالعاصمة بروكسل، في واقعة هي الثانية من نوعها منذ يوليو/تموز الماضي.

وقالت الخارجية الجزائرية، في بيان، إن سفارة الجزائر وقنصليتها العامة في بروكسل اتصلت بوزارة الشؤون الخارجية البلجيكية ووكيل الملك (على مستوى النيابة العامة)، إثر وفاة مواطن جزائري، مساء 19 يناير/كانون ثاني الجاري في أحد مراكز شرطة بروكسل.

وأضافت أن الجانب الجزائري طالب "بتسليط الضوء واستجلاء كافة الظروف المحيطة بهذه المأساة"، كما طالب "على وجه الخصوص بموافاته بتقرير التحقيق الذي أجراه وكيل الملك".

وفي 19 يناير الجاري، نقلت وسائل إعلام بلجيكية عن الشرطة المحلية قولها إن شخصا في الثلاثينيات من العمر من أصل جزائري توفي خلال احتجازه داخل مركز للشرطة ببروكسل في ظروف غامضة، وفتحت نيابة المدينة تحقيقا لمعرفة أسباب الوفاة.

وهي هذه المرة الثانية التي تُسجل فيها وفاة لجزائري في مركز للشرطة ببلجيكا بعد حادثة مماثلة في يوليو/ تموز الماضي، حيث توفي شاب يدعى رضا عبد الرحمن قادري (29 عاما).

وآنذاك اتهمت والدته زليخة زيتوني، في حديث لوسائل إعلام جزائرية، الشرطة البلجيكية بقتله بعد تعذيبه ونقله إلى مستشفى لفظ بها أنفاسه الأخيرة.

فيما قالت الخارجية الجزائرية آنذاك إنها طلبت الكشف عن ملابسات الحادث.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın