الدول العربية

"الانتقالي الجنوبي" باليمن يعتبر اتفاق الرياض خطوة استراتيجية نحو الانفصال

المتحدث باسم المجلس المدعوم إماراتيا اعتبر أن الاتفاق "يؤسس لمرحلة جديدة"

25.10.2019
"الانتقالي الجنوبي" باليمن يعتبر اتفاق الرياض خطوة استراتيجية نحو الانفصال

Yemen

اليمن/ مبارك محمد/ الأناضول

اعتبر "المجلس الانتقالي الجنوبي" في اليمن، الجمعة، أن توقيعه على اتفاق مع حكومة بلاده بالعاصمة السعودية الرياض، يمثل خطوة استراتيجية على طريق تحقيق مشروعه في انفصال الجنوب عن الشمال.

جاء ذلك في تصريحات للمتحدث باسم المجلس المدعوم إماراتيا، نزار هيثم، نشره الموقع الرسمي للمجلس.

وقال هيثم، إن "المجلس الانتقالي الجنوبي، نجح من خلال التوقيع على اتفاق الرياض، الذي ترعاه السعودية، أن يُؤسس لمرحلة جديدة ومُتقدمة، يكون فيها للجنوب تمثيل رسمي على الطاولات الإقليمية والدولية".

وأشار إلى أن الاتفاق يؤسس لشراكة رسمية على كافة المستويات السياسية والعسكرية والاقتصادية والأمنية والتنموية مع التحالف العربي بقيادة السعودية.

ولفت إلى أن القضية الجنوبية ستنتقل، من خلال اتفاق الرياض، إلى مرحلة الشراكة الواضحة والرسمية والاعتراف الاقليمي والدولي بالقضية الجنوبية، وانتزاع حق الجنوبيين في إدارة أرضهم وتأمينها وحمايتها.

وتابع أن "اتفاق الرياض يمثل خطوة استراتيجية على طريق تحقيق مشروع المجلس الانتقالي الجنوبي وأهدافه المتمثلة في التحرير والاستقلال"، في إشارة إلى تحقيق انفصال جنوب اليمن عن شماله الذي يدعو إليه.

ومساء الخميس، قال مصدر حكومي يمني للأناضول، إنه تم التوصل إلى اتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا.

وأوضح أنه سيتم التوقيع على الاتفاق بين الحكومة و"الانتقالي"، خلال الأيام القادمة، برعاية سعودية.

وفي أغسطس/ آب الماضي، سيطرت قوات "الحزام الأمني" التابعة للمجلس الانتقالي على معظم مفاصل الدولة في عدن (جنوب)، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلا، بينهم مدنيون، و260 جريحا، حسب منظمات حقوقية محلية ودولية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın