حكاية المصور "درويش".. جراح لا تندمل لنقل جرائم إسرائيل

حكاية المصور "درويش".. جراح لا تندمل لنقل جرائم إسرائيل

صوت الانفجار، وسحب الغاز الكثيفة، وصعقة الألم، وانعدام الرؤية قبل فقدان التوازن والسقوط أرضا، مشاهد ما زالت ذاكرة الزميل المصور الصحفي عطية درويش، تحتفظ بأدق تفاصيلها وتعيده في كل لحظة إلى ذلك اليوم الذي استهدفته قنبلة غاز إسرائيلية في وجهه لتقلب حياته رأسا على عقب. وأصيب "درويش" (31 عاما) مصور وكالة "الرأي"، التابعة للمكتب الإعلامي الحكومي في غزة بتاريخ 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018، بقنبلة غاز إسرائيلية مباشرة في وجهه أسفل عينه اليسرى، خلال تغطيته لأحداث مسيرات "العودة" الأسبوعية السلمية قرب السياج الحدودي شرقي قطاع غزة. وتسببت الإصابة للمصور درويش بعدة كسور وتهشّم في عظام وجهه وفكه، ونزيف حاد في عينه، وأذنه اليسرى، نتج عنه لاحقا ضعف حاد بالبصر والسمع. ( Ali Jadallah - وكالة الأناضول )

حكاية المصور "درويش".. جراح لا تندمل لنقل جرائم إسرائيل Fotoğraf: Ali Jadallah

صوت الانفجار، وسحب الغاز الكثيفة، وصعقة الألم، وانعدام الرؤية قبل فقدان التوازن والسقوط أرضا، مشاهد ما زالت ذاكرة الزميل المصور الصحفي عطية درويش، تحتفظ بأدق تفاصيلها وتعيده في كل لحظة إلى ذلك اليوم الذي استهدفته قنبلة غاز إسرائيلية في وجهه لتقلب حياته رأسا على عقب. وأصيب "درويش" (31 عاما) مصور وكالة "الرأي"، التابعة للمكتب الإعلامي الحكومي في غزة بتاريخ 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018، بقنبلة غاز إسرائيلية مباشرة في وجهه أسفل عينه اليسرى، خلال تغطيته لأحداث مسيرات "العودة" الأسبوعية السلمية قرب السياج الحدودي شرقي قطاع غزة. وتسببت الإصابة للمصور درويش بعدة كسور وتهشّم في عظام وجهه وفكه، ونزيف حاد في عينه، وأذنه اليسرى، نتج عنه لاحقا ضعف حاد بالبصر والسمع. ( Ali Jadallah - وكالة الأناضول )

حكاية المصور "درويش".. جراح لا تندمل لنقل جرائم إسرائيل Fotoğraf: Ali Jadallah

صوت الانفجار، وسحب الغاز الكثيفة، وصعقة الألم، وانعدام الرؤية قبل فقدان التوازن والسقوط أرضا، مشاهد ما زالت ذاكرة الزميل المصور الصحفي عطية درويش، تحتفظ بأدق تفاصيلها وتعيده في كل لحظة إلى ذلك اليوم الذي استهدفته قنبلة غاز إسرائيلية في وجهه لتقلب حياته رأسا على عقب. وأصيب "درويش" (31 عاما) مصور وكالة "الرأي"، التابعة للمكتب الإعلامي الحكومي في غزة بتاريخ 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018، بقنبلة غاز إسرائيلية مباشرة في وجهه أسفل عينه اليسرى، خلال تغطيته لأحداث مسيرات "العودة" الأسبوعية السلمية قرب السياج الحدودي شرقي قطاع غزة. وتسببت الإصابة للمصور درويش بعدة كسور وتهشّم في عظام وجهه وفكه، ونزيف حاد في عينه، وأذنه اليسرى، نتج عنه لاحقا ضعف حاد بالبصر والسمع. ( Ali Jadallah - وكالة الأناضول )

حكاية المصور "درويش".. جراح لا تندمل لنقل جرائم إسرائيل Fotoğraf: Ali Jadallah

صوت الانفجار، وسحب الغاز الكثيفة، وصعقة الألم، وانعدام الرؤية قبل فقدان التوازن والسقوط أرضا، مشاهد ما زالت ذاكرة الزميل المصور الصحفي عطية درويش، تحتفظ بأدق تفاصيلها وتعيده في كل لحظة إلى ذلك اليوم الذي استهدفته قنبلة غاز إسرائيلية في وجهه لتقلب حياته رأسا على عقب. وأصيب "درويش" (31 عاما) مصور وكالة "الرأي"، التابعة للمكتب الإعلامي الحكومي في غزة بتاريخ 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018، بقنبلة غاز إسرائيلية مباشرة في وجهه أسفل عينه اليسرى، خلال تغطيته لأحداث مسيرات "العودة" الأسبوعية السلمية قرب السياج الحدودي شرقي قطاع غزة. وتسببت الإصابة للمصور درويش بعدة كسور وتهشّم في عظام وجهه وفكه، ونزيف حاد في عينه، وأذنه اليسرى، نتج عنه لاحقا ضعف حاد بالبصر والسمع. ( Ali Jadallah - وكالة الأناضول )

حكاية المصور "درويش".. جراح لا تندمل لنقل جرائم إسرائيل Fotoğraf: Ali Jadallah

صوت الانفجار، وسحب الغاز الكثيفة، وصعقة الألم، وانعدام الرؤية قبل فقدان التوازن والسقوط أرضا، مشاهد ما زالت ذاكرة الزميل المصور الصحفي عطية درويش، تحتفظ بأدق تفاصيلها وتعيده في كل لحظة إلى ذلك اليوم الذي استهدفته قنبلة غاز إسرائيلية في وجهه لتقلب حياته رأسا على عقب. وأصيب "درويش" (31 عاما) مصور وكالة "الرأي"، التابعة للمكتب الإعلامي الحكومي في غزة بتاريخ 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018، بقنبلة غاز إسرائيلية مباشرة في وجهه أسفل عينه اليسرى، خلال تغطيته لأحداث مسيرات "العودة" الأسبوعية السلمية قرب السياج الحدودي شرقي قطاع غزة. وتسببت الإصابة للمصور درويش بعدة كسور وتهشّم في عظام وجهه وفكه، ونزيف حاد في عينه، وأذنه اليسرى، نتج عنه لاحقا ضعف حاد بالبصر والسمع. ( Ali Jadallah - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار