تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى

تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى

تفتحت زهور الخزامى (اللافندر) بألوانها البنفسجية المبهجة في حقول قرية "قويوجاق" بولاية إسبارطة جنوب غربي تركيا معلنة استعدادها لاستقبال زوارها المحليين والأجانب. ويصف سكان قويوجاق قريتهم بأنها "جنة الورد في العالم" و"جنة النباتات العطرية"؛ لاشتهارها بإنتاج أنواع عديدة من الزهور مثل الزنبق والورد، وأيضا لاستحواذها على ما نسبته 80% من إنتاج الخزامى في تركيا. ( Mustafa Ünal Uysal - وكالة الأناضول )

تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى
Fotoğraf: Mustafa Ünal Uysal

تفتحت زهور الخزامى (اللافندر) بألوانها البنفسجية المبهجة في حقول قرية "قويوجاق" بولاية إسبارطة جنوب غربي تركيا معلنة استعدادها لاستقبال زوارها المحليين والأجانب. ويصف سكان قويوجاق قريتهم بأنها "جنة الورد في العالم" و"جنة النباتات العطرية"؛ لاشتهارها بإنتاج أنواع عديدة من الزهور مثل الزنبق والورد، وأيضا لاستحواذها على ما نسبته 80% من إنتاج الخزامى في تركيا. ( Mustafa Ünal Uysal - وكالة الأناضول )

تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى
Fotoğraf: Mustafa Ünal Uysal

تفتحت زهور الخزامى (اللافندر) بألوانها البنفسجية المبهجة في حقول قرية "قويوجاق" بولاية إسبارطة جنوب غربي تركيا معلنة استعدادها لاستقبال زوارها المحليين والأجانب. ويصف سكان قويوجاق قريتهم بأنها "جنة الورد في العالم" و"جنة النباتات العطرية"؛ لاشتهارها بإنتاج أنواع عديدة من الزهور مثل الزنبق والورد، وأيضا لاستحواذها على ما نسبته 80% من إنتاج الخزامى في تركيا. ( Mustafa Ünal Uysal - وكالة الأناضول )

تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى
Fotoğraf: Mustafa Ünal Uysal

تفتحت زهور الخزامى (اللافندر) بألوانها البنفسجية المبهجة في حقول قرية "قويوجاق" بولاية إسبارطة جنوب غربي تركيا معلنة استعدادها لاستقبال زوارها المحليين والأجانب. ويصف سكان قويوجاق قريتهم بأنها "جنة الورد في العالم" و"جنة النباتات العطرية"؛ لاشتهارها بإنتاج أنواع عديدة من الزهور مثل الزنبق والورد، وأيضا لاستحواذها على ما نسبته 80% من إنتاج الخزامى في تركيا. ( Mustafa Ünal Uysal - وكالة الأناضول )

تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى
Fotoğraf: Mustafa Ünal Uysal

تفتحت زهور الخزامى (اللافندر) بألوانها البنفسجية المبهجة في حقول قرية "قويوجاق" بولاية إسبارطة جنوب غربي تركيا معلنة استعدادها لاستقبال زوارها المحليين والأجانب. ويصف سكان قويوجاق قريتهم بأنها "جنة الورد في العالم" و"جنة النباتات العطرية"؛ لاشتهارها بإنتاج أنواع عديدة من الزهور مثل الزنبق والورد، وأيضا لاستحواذها على ما نسبته 80% من إنتاج الخزامى في تركيا. ( Mustafa Ünal Uysal - وكالة الأناضول )

تركيا.. "جنة الورد في العالم" تتزين لعشاق الخزامى
Fotoğraf: Mustafa Ünal Uysal

تفتحت زهور الخزامى (اللافندر) بألوانها البنفسجية المبهجة في حقول قرية "قويوجاق" بولاية إسبارطة جنوب غربي تركيا معلنة استعدادها لاستقبال زوارها المحليين والأجانب. ويصف سكان قويوجاق قريتهم بأنها "جنة الورد في العالم" و"جنة النباتات العطرية"؛ لاشتهارها بإنتاج أنواع عديدة من الزهور مثل الزنبق والورد، وأيضا لاستحواذها على ما نسبته 80% من إنتاج الخزامى في تركيا. ( Mustafa Ünal Uysal - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار