التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال"

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال"

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال" Fotoğraf: Bülent Yalçın

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال" Fotoğraf: Bülent Yalçın

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال" Fotoğraf: Bülent Yalçın

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال" Fotoğraf: Bülent Yalçın

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال" Fotoğraf: Bülent Yalçın

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

التركي عرفان ألتينوك.. 40 عاماً في "صنع سلال" Fotoğraf: Bülent Yalçın

يعتبرها الكثيرون هواية، فيما يتخذها آخرون حرفة، ويبدعون في صناعة أشكالها المختلفة، ويتناقلون تعلّمها من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، إنها صناعة السِّلال المميزة بتركيا والتي تتوارثها الأجيال. من أبرز هؤلاء، كان عرفان ألتينوك، البالغ 60 عامًا، الذي تعلم حرفة صناعة السلال يدوياً، في شبابه وهو يراقب ويشاهد والده الذي ورث الحرفة عن أبيه. ويعمل ألتينوك ، الذي يعيش في منطقة سندرغي بولاية باليكسير (غرب)، جاهداً للحفاظ على المهنة باستخدام الأساليب التقليدية، بعيداً عن أي تدخل للطرق الحديثة. ( Bülent Yalçın - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار