archive, الدول العربية

هيئة عليا لمسلحي أكراد سوريا

الائتلافان الرئيسيان للأكراد وقَّعا ورقة اتفاق تتضمن توحيد خطابهم الموجه لأطراف المعارضة السورية الأخرى

26.11.2012
هيئة عليا لمسلحي أكراد سوريا

شمال عقراوي

أربيل (العراق) – الأناضول

قال خالد جميل محمد نائب رئيس المجلس الوطني الكردي السوري، إنه تم التوقيع على ورقة اتفاق جديدة مع المجلس الغربي الكردي السوري، تتضمن تنظيم مسلحيهم تحت اسم وقيادة واحدة هي "الهيئة الكردية العليا" لإبعاد صفة الميلشيا عنها، وتوحيد خطابهم الموجه لأطراف المعارضة السورية الأخرى.

ويعد المجلس الوطني الكردي السوري ونظيره الغربي الائتلافين الرئيسيين لأكراد سوريا.

وأضاف محمد لمراسل وكالة الأناضول للأنباء، أن ورقة الاتفاق تم توقيعها برعاية رئيس اقليم شمال العراق مسعود برزاني خلال اجتماع دعا له برزاني جمع المجلس الوطني الكردي السوري والمجلس الغربي الكردي السوري في بلدة صلاح الدين شمال مدينة اربيل بشمال العراق، مساء امس الاحد.

وأوضح محمد في تصريحات صحفية عقب الاجتماع الذي شارك فيه أن ممثلي المجلسين "وقعا على ورقة من ثلاث نقاط، تتضمن توحيد الخطاب والمواقف وتشكيل اللجان السياسية بهدف التواصل مع قوى المعارضة السورية الأخرى للوصول إلى سوريا ديمقراطية وفيدرالية تستوعب جميع المكونات وتؤمن حقوق الشعب الكردي".

 وأضاف أن الورقة تتضمن كذلك "تنظيم المسلحين الكرد في المناطق ذات الاغلبية الكردية بسوريا والسيطرة عليهم وادراجهم تحت اسم واحد وقيادة واحدة هي الهيئة الكردية العليا، حتى لا ينظر اليهم على انهم نوع من الميلشيا".

 ومضى بالقول "كلينا، المجلس الوطني والمجلس الغربي، علينا وفي هذه النقطة شكر برزاني لأنه ومنذ البداية دعانا لان نعمل معا ونتعاون فيما بيننا، ويشعرنا وكأننا نحقق ذلك ونلتقي على أرضنا، كما وأكد لنا على قدرته ورغبته بدعمنا كلما كنا موحدين وغير منقسمين".

 ولفت نائب رئيس المجلس الوطني الكردي، إلى أن اجتماعهم مع برزاني  جاء بهدف "تطوير وتعزيز اتفاقية اربيل الموقعة في يوليو/ تموز الماضي بين المجلس الوطني الكردي والمجلس الغربي الكردي السوري، وليتمكن الجانبان من تنظيم اعمالهم وبرامجهم بشكل عملي يؤمن حماية افضل لمواطنينا في المناطق الكردية بسوريا".

 ونقل عن البرزاني دعوته أطراف المعارضة الكردية في سوريا "توحيد جهودهم وتجاوز الخلافات حتى لا تبدو القضية الكردية على نحو ضعيف، لذلك يتوجب عليهم وضع خلافاتهم جانباً".

  وكان ائتلافا المجلس الوطني الكردي السوري، والمجلس الغربي الكردي السوري وقعا في يوليو/ تموز الماضي على اتفاق سمي باتفاق "اربيل" برعاية كردية عراقية افضى الى تشكيل هيئة موحدة لتوحيد الخطاب الكردي ومنع وقوع اقتتال الاخوة بسبب وجود خلافات بين الاطراف كافة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın