دولي

"الناتو" يحذر روسيا من عواقب أي عدوان على أوكرانيا

في مؤتمر صحفي عشية اجتماع وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي في العاصمة اللاتفية ريغا

29.11.2021
"الناتو" يحذر روسيا من عواقب أي عدوان على أوكرانيا

Brussels Hoofdstedelijk Gewest

ريغا/الأناضول

حذر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "ناتو"، ينس ستولتنبرغ، روسيا من عواقب أي عدوان على أوكرانيا.

جاء ذلك الإثنين في مؤتمر صحفي مشترك، مع رئيس لاتفيا إغليس ليفتس في العاصمة ريغا، عشية اجتماع وزراء خارجية الناتو، يومي الثلاثاء والأربعاء.

وأوضح ستولنبرغ أن الاجتماع سيناقش الحشد العسكري الروسي على الحدود مع أوكرانيا.

كما ستتم مناقشة مسألة المهاجرين على الحدود بين بيلاروسيا وبولندا وليتوانيا ولاتفيا.

واتهم ستولتنبرغ النظام البيلاروسي باستغلال المهاجرين مؤكدا أن ذلك يلحق الضرر بالاستقرار الإقليمي.

من ناحية أخرى، لفت ستولتنبرغ إلى أن الناتو يتابع عن كثب وبقلق الوضع على الحدود الأوكرانية الروسية.

وأشار إلى أن روسيا قامت بحشد قواتها في المنطقة بشكل واسع النطاق وغير معتاد للمرة الثانية خلال العام الحالي.

ولفت إلى أن هذا الأمر يفاقم التوتر ويزيد احتمال القيام بحسابات خاطئة.

وأضاف: "أي عدوان من جانب روسيا ضد أوكرانيا سيكون له عواقب سياسية واقتصادية"، داعيا موسكو إلى التحلي بالشفافية وخفض التوتر.

وتشهد العلاقات بين كييف وموسكو توترا متصاعدا منذ نحو 7 سنوات، بسبب ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى أراضيها بطريقة غير قانونية، ودعمها الانفصاليين الموالين لها في "دونباس".​​​​​​​


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın