دولي

زعماء دول غرب البلقان يبحثون تأسيس "شنغن مصغرة"

عدد من زعماء دول غرب البلقان عقدوا اجتماعا، السبت، في العاصمة الألبانية تيرانا

21.12.2019
زعماء دول غرب البلقان يبحثون تأسيس "شنغن مصغرة"

Albania

تيرانا/ الأناضول

بحث عدد من زعماء دول غرب البلقان، السبت، في العاصمة الألبانية تيرانا، تأسيس منطقة "شنغن مصغرة" لتسهيل تنقل الأشخاص والأموال بين مواطني دول المنطقة.

جاء ذلك خلال اجتماع، شارك فيه رئيس الوزراء الألباني إدي راما، والرئيس الصربي ألكسندر فوجيج، ورئيس الجبل الأسود "ميلو ديوكانوفيتش"، ورئيس وزراء شمال مقدونيا زوران زائيف، إضافةً إلى ممثلي الولايات المتحدة، والبنك الدولي.

وأكد فوجيج، في تصريحات للصحفيين بعد الاجتماع، على أهمية التعاون الإقليمي، مردفا "التعاون بين دول البلقان أصبح إلزامي".

وأضاف فوجيج، "تأثيرات شنغن المصغرة الإيجابية ربما لن تظهر بعد 3 أشهر، لكن بعد 3 سنوات سندرك جميعا التطور الحاصل في دولها".

من جانبه، أفاد ديوكانوفيتش، بأن الجبل الأسود منفتح على المبادرات الإقليمية التي من شأنها تقريبه من الاتحاد الأوروبي.

وأوضح أن بلاده تسير في طريق الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي منذ 7 سنوات، وأن هدفها أن تصبح جزءا منه.

بدوره، ذكر راما، أن مبادرة "شنغن مصغرة" تعدّ شاملة. موضحا "اجتمعنا هنا لتأسيس جسر بين ماضينا الذي فرقنا ومستقبلنا الذي سيجمعنا".

كما أكد زائيف، أن "التعاون الإقليمي يشكل أملا لشعب مقدونيا الشمالية، الذي تعب من انتظار الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي".

وأردف: "مهمتنا هي العمل من أجل مواطنينا واقتصادنا وشركاتنا، هدفنا هو تحسين ظروف المعيشة في أقرب فرصة".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.