دولي

الأمم المتحدة تطالب قادة انقلاب ميانمار بالإفراج عن 900 محتجز

مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

25.02.2021
الأمم المتحدة تطالب قادة انقلاب ميانمار بالإفراج عن 900 محتجز

New York

نيويورك/ محمد طارق/ الأناضول

طالبت الأمم المتحدة، الخميس، قادة الانقلاب العسكري في ميانمار بإطلاق سراح أكثر من 900 محتجز في البلاد.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في نيويورك.

وقال دوجاريك: "فريق الأمم المتحدة رصد احتجاز أكثر من 900 من المسؤولين السياسيين والنشطاء وقيادات المجتمع المدني في ميانمار، ونطالب بالإفراج الفوري عنهم".

وأضاف: "نشعر بقلق حاد إزاء تزايد أعداد المحتجزين في ميانمار؛ حيث تم اعتقال ما لا يقل عن 150 شخصا في احتجاجات بمدينة نايبيتاو (العاصمة) وحدها يوم 22 فبراير/شباط الجاري".

ومطلع فبراير الجاري، نفذ قادة بالجيش في ميانمار انقلابا عسكريا، تلاه اعتقال قادة كبار بالدولة، بينهم الرئيس وين مينت، والمستشارة أونغ سان سو تشي، كما أعلن حالة الطوارىء لمدة عام.

ويخوض الشعب الرافض لتطورات المشهد السياسي الأخيرة، إضرابا عاما منذ 22 فبراير في أجزاء كثيرة من البلاد.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın