دولي

أذربيجان تعرب عن استيائها من تزايد الدعم العسكري الروسي لأرمينيا

في اتصال هاتفي جرى بين الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ونظيره الروسي فلاديمير بوتين

13.08.2020
أذربيجان تعرب عن استيائها من تزايد الدعم العسكري الروسي لأرمينيا

Baki

باكو/الأناضول

أعربت أذربيجان، عن استيائها من تزايد الدعم العسكري الروسي لأرمينيا في الأونة الأخيرة.

جاء ذلك على لسان رئيس أذربيجان إلهام علييف، في اتصال هاتفي أجراه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين أمس، بحسب بيان صادر عن الرئاسة الأذربيجانية.

وأوضح البيان أن علييف وبوتين تناولا في المكالمة الهاتفية، التصعيد الذي حصل بين أذربيجان وأرمينيا منتصف يوليو/تموز الماضي.

وأبلغ علييف بوتين أن الاعتداءات الأرمينية تسببت في استشهاد عدد من جنود بلاده، إلى جانب الكثير من المدنيين.

ولفت علييف أن الهدف الرئيسي لأرمينيا من اعتداءاتها على الأراضي الأذربيجانية، هو زج أطراف ثالثة في الصراع القائم بين البلدين.

كما أبلغ علييف نظيره الروسي، استياء شعب بلاده من تزايد حركة طائرات الشحن العسكرية الروسية باتجاه أرمينيا في الأونة الأخيرة.

وفي 12 يوليو/ تموز الماضي، تصاعد التوتر مجددا بين أذربيجان وأرمينيا، عقب إعلان وزارة الدفاع الأذربيجانية تسجيل اعتداء للجيش الأرميني بالمدفعية على قواتها في منطقة "توفوز" الحدودية.

وأكدت الوزارة أنها ردت بالمثل على نيران القوات الأرمينية، وأوقعت خسائر في صفوفها، وأجبرتها على التراجع.

وتحتل أرمينيا، منذ عام 1992، نحو 20 بالمئة من الأراضي الأذربيجانية، وهي تضم إقليم "قره باغ" (5 محافظات)، و5 محافظات أخرى (غرب)، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي "آغدام"، و"فضولي".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın