تركيا, دولي

قالن يحمّل النظام الدولي مسؤولية غرق المهاجرين في المتوسط

تعليقًا على فقدان 117 مهاجرًا غير نظامي إثر غرق قاربهم في البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية الخميس

20.01.2019
قالن يحمّل النظام الدولي مسؤولية غرق المهاجرين في المتوسط

Ankara

أنقرة/ ظفر بياض/ الأناضول

تعليقًا على فقدان 117 مهاجرًا غير نظامي إثر غرق قاربهم في البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية، قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، إن النظام الدولي الذي يمتنع عن إيجاد حلول لهذه المأساة المستمرة هو وجه جديد للهمجية.

وأضاف قالن في تغريدة نشرها عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الأحد، أن النظام الدولي يلتزم الصمت حيال مأساة غرق اللاجئين غير النظاميين في البحر المتوسط، ويمتنع عن إيجاد حلول لهذه المأساة المستمرة.

وأعلنت منظمة الهجرة الدولية، السبت، فقدان 117 مهاجرا غير نظامي إثر غرق قاربهم في البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية.

وقال فلافيو دي جياكومو، منسق مكتب شؤون البحر المتوسط في المنظمة الدولية (مقرها جنيف)، إنّ عمال الإنقاذ أخبروهم أنّ "قاربا مطاطيا كان على متنه 120 مهاجرا انقلب في المتوسط قبالة السواحل الليبية؛ وأن 117 منهم في عداد المفقودين وربما لقوا حتفهم"، حسبما نقلت وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية.

وأضاف أنّ الناجين الثلاثة "تم نقلهم بواسطة طائرة هليكوبتر تابعة للبحرية الإيطالية، أمس (الجمعة) إلى مكان آمن (لم يحدده)".

وأشار أنّ القارب "بدأ في الغرق بعد ساعات من مغادرته السواحل الليبية مساء الخميس".

كما أوضح أن من بين المفقودين "10 سيدات، وطفلين بينهما رضيع يبلغ من العمر شهرين".

وفي السياق، نقل "جياكومو" عن عمال الإنقاذ أن المهاجرين جاؤوا من نيجيريا، وغامبيا، والسودان، وغامبيا، وساحل العاج، حسب المصدر ذاته.

بدوره، أوضح خفر السواحل الإيطالي أنّ ليبيا طلبت من سفينة شحن قريبة من موقع الحادث، البحث عن ناجين، لكن لم يتم العثور على أحد حتى الساعة (16:35 ت.غ) من مساء السبت.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.