تركيا

أقارب الطفلة آيدا: وضعها الصحي جيد ونطلب الدعاء من الجميع

فرق الإنقاذ تواصل العمل للوصول إلى والدة آيدا

03.11.2020
أقارب الطفلة آيدا: وضعها الصحي جيد ونطلب الدعاء من الجميع

Izmir

إزمير/ الأناضول

قال آنيل جاندان، أحد أقارب الطفلة آيدا غزغين الناجية من زلزال إزمير بعد مرور 91 ساعة على بقائها محاصرة، إن الوضع الصحي للطفلة "جيد".

وأوضح جاندان في تصريح للصحفيين، الثلاثاء، أن الطفلة آيدا تخضع حاليا لفحوصات طبية في مستشفى جامعة إيجة، وأنه يطلب الدعاء لها من الجميع.

وأضاف أن فرق البحث والإنقاذ تواصل أعمالها في المبنى المنكوب، للوصول إلى والدة آيدا التي ما تزال محاصرة تحت الأنقاض.

وفي وقت سابق اليوم الثلاثاء، أعلن رئيس بلدية إزمير تونج صويار، إن فرق البحث والإنقاذ التركية تمكنت من إنقاذ الطفلة آيدا بعد مضي 91 ساعة على وقوع زلزال عنيف في ولاية إزمير، غربي البلاد.

ونجحت الفرق المختصة، الثلاثاء، في إخراج الطفلة من تحت الأنقاض ونقلها إلى المستشفى لتتلقى الرعاية الصحية اللازمة.

وتعتبر الطفلة، الشخص رقم 107 الذي يتم إنقاذه من تحت أنقاض المباني المدمرة جراء زلزال إزمير.

وفي تغريدة على تويتر، أفاد رئيس إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد"، محمد غوللوأوغلو، بأن فرق الإنقاذ تمكنت من إخراج الطفلة.

وذكر والي إزمير ياووز سليم كوشغر، في تغريدة، إن"أخبارا جديدة سعيدة قادمة (..) تم إنقاذ الطفلة آيدا غزغين سالمة".

وعقب عملية الإنقاذ، تم نقل الطفلة إلى مستشفى جامعة إيجة لمعالجتها، حيث تم استقبالها عند مدخل قسم الطوارئ بالتصفيق.

ولدى وصولها إلى المستشفى كانت الطفلة آيدا في وعيها وتنظر إلى من حولها.

والجمعة، وقع زلزال بقوة 6.6 درجات قبالة ساحل قضاء "سيفري حصار" بولاية إزمير، أسفر عن مقتل 102 شخصًا وإصابة مئات.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın