تركيا, دولي

أردوغان: نأمل انتهاء التصعيد شرقي أوكرانيا وحل النزاع بالحوار

الرئيس التركي في مؤتمر صحفي مع نظيره الأوكراني: ـ نؤكد ضرورة حل الأزمة شرقي أوكرانيا بالطرق السلمية والدبلوماسية على أساس القانون الدولي ووحدة تراب البلاد

10.04.2021
أردوغان: نأمل انتهاء التصعيد شرقي أوكرانيا وحل النزاع بالحوار

Istanbul

إسطنبول / الأناضول

الرئيس التركي في مؤتمر صحفي مع نظيره الأوكراني:

ـ تركيا دافعت بقوة عن سيادة أوكرانيا ووحدة ترابها
ـ نؤكد ضرورة حل الأزمة شرقي أوكرانيا بالطرق السلمية والدبلوماسية على أساس القانون الدولي ووحدة تراب البلاد
ـ هدفنا الأساسي أن يظل البحر الأسود واحة للسلام والاستقرار والتعاون
ـ أكدنا دعمنا لـ "منصة القرم" التي تهدف أوكرانيا من خلالها إلى توحيد المجتمع الدولي حول شبه الجزيرة
ـ بعثة المراقبة الأوروبية الخاصة إلى أوكرانيا يجب أن تواصل مهمتها لتحقيق الاستقرار في منطقة دونباس
ـ شرعنا في مشاورات لتأسيس منصة جديدة مع أوكرانيا بصيغة 2+2 يشارك فيها وزراء خارجية ودفاع البلدين
ـ لدى تركيا مشاريع لبناء مساكن ومسجد لأبناء جلدتها تتار القرم

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، عن أمله انتهاء التصعيد شرقي أوكرانيا "في أقرب وقت"، وحل النزاع عبر الحوار على أساس اتفاقية "مينسك".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده الرئيس التركي، مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بمدينة إسطنبول، بعد لقاء ثنائي أعقبه اشتراكهما في اجتماع المجلس الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين.

وأكد أردوغان أن تركيا دافعت بقوة عن سيادة أوكرانيا ووحدة ترابها.

وشدد على ضرورة حل الأزمة شرقي أوكرانيا بالطرق السلمية والدبلوماسية على أساس القانون الدولي ووحدة تراب البلاد.

​​​​​​​وأضاف: "نأمل انتهاء التصعيد شرقي أوكرانيا في أقرب وقت وحل النزاع عبر الحوار على أساس اتفاقية مينسك".

وأكد ضرورة مواصلة بعثة المراقبة الأوروبية الخاصة إلى أوكرانيا مهمتها لتحقيق الاستقرار في منطقة دونباس، شرقي البلاد.

وأوضح أن هدف تركيا الأساسي يتمثل في أن يظل البحر الأسود واحة للسلام والاستقرار والتعاون.

وبيّن أن تعاون تركيا مع أوكرانيا ليس خطوة ضد طرف ثالث بأي شكل من الأشكال.

وشدد أردوغان على أن تحسين مستوى معيشة الأشقاء تتار القرم الذين اضطروا إلى مغادرة وطنهم، مسؤولية تاريخية وإنسانية بالنسبة إلى تركيا.

ولفت إلى أن تركيا أكدت للجانب الأوكراني دعمها لـ "منصة القرم" التي تهدف أوكرانيا من خلالها إلى توحيد المجتمع الدولي حول شبه الجزيرة.

وكشف عن أن تركيا لديها مشاريع لبناء مساكن ومسجد لأبناء جلدتها تتار القرم.

وقال إن البلدين عززا شراكتهما بمناسبة اجتماع المجلس الاستراتيجي رفيع المستوى الذي استضافته إسطنبول.

وأعرب عن ثقته بالوصول إلى هدف 10 مليارات دولار (سنويا) مع أوكرانيا من خلال توقيع اتفاقية التجارة الحرة.

وعن علاقات البلدين في المجال السياحي، أكد أردوغان أن تركيا أسست نظاما لاستضافة ضيوفها على أحسن وجه، يبعدهم بشكل كامل عن أي خطر صحي محتمل في إطار برنامج "شهادة السياحة الآمنة".

وأفاد أن البلدين شرعا في مشاورات لتأسيس منصة جديدة بصيغة 2+2 يشارك فيها وزراء خارجية ودفاع البلدين.

وبين أن المنصة الجديدة توفر تعزيز التنسيق بين البلدين.

كما أكد أردوغان أن الصناعات الدفاعية تشكل بعدا مهما في علاقات تركيا الثنائية مع أوكرانيا.

وفي إطار اجتماع المجلس الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين، وقع الجانبان التركي والأوكراني عددا من الاتفاقيات الثنائية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın