تركيا

أردوغان: تركيا الدولة الوحيدة القادرة على ريادة العالم الإسلامي

بـ"إرثها التاريخي وموقعها الجغرافي وثرائها الثقافي"

15.10.2018
أردوغان: تركيا الدولة الوحيدة القادرة على ريادة العالم الإسلامي

Ankara

أنقرة / الأناضول

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن "تركيا الدولة الوحيدة القادرة على ريادة العالم الإسلامي بأسره، بإرثها التاريخي وموقعها الجغرافي وثرائها الثقافي".

جاء ذلك في كلمة خلال لقائه مفتيي الولايات، في المجمع الرئاسي، بالعاصمة أنقرة، الإثنين.

ولفت أردوغان إلى الثراء الثقافي لتركيا، الذي ضمن أن تعيش المعتقدات المختلفة بسلام، على مر العصور.

وشدد أردوغان على ضرورة ابقاء أبواب المساجد مفتوحة دائما.

وقال " ينبغي ألا نجعل من مساجدنا أماكن يصلي فيه الناس ومن ثم يغادر الجميع عقب الصلاة، وتقفل أبوابها".

كما تطرق أردوغان إلى مسألة تغلغل منظمة غولن الإرهابية في أجهزة الدولة والمجتمع، على مدار 40 عاما، والمحاولة الانقلابية الفاشلة التي قامت بها عناصر محدودة تتبع للمنظمة في الجيش، في 15 تموز/ يوليو 2016.

وقال الرئيس التركي في هذا الصدد " علينا أن نمتلك شجاعة القيام بالنقد الذاتي فيما يتعلق بخيانة 15 تموز ومنظمة غولن".

وأردف أن " عدم ملاحظة التهديد الذي تشكله هذه المنظمة على مدار أعوام طويلة، قضية ينبغي التوقف عندها باهتمام كبير من قبل الجميع".

وتابع أردوغان " مكافحة منظمة غولن بشكل حقيقي جرت فقط في عهدنا (حكومات العدالة والتنمية)، لكني أود أن قول أننا بدورنا تأخرنا وللأسف دفعنا ثمن ذلك".

وتابع أردوغان :" سنواصل اتخاذ كافة التدابير لكي لا تتكرر مثل هذه الحوادث الأليمة (المحاولة الانقلابية) عبر استخلاص الدروس مما جرى".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın