السياسة, دولي

طهران: القبض على متورطين بحادث تحطم الطائرة الأوكرانية

عقب دعوة الرئيس الإيراني قضاء بلاده إلى تشكيل محكمة خاصة لمقاضاة المسؤولين عن إسقاط الطائرة

14.01.2020
طهران: القبض على متورطين بحادث تحطم الطائرة الأوكرانية

İran

طهران/ الأناضول
- عقب دعوة الرئيس روحاني قضاء بلاده إلى تشكيل محكمة خاصة لمقاضاة المسؤولين عن إسقاط الطائرة

- متحدث الهيئة القضائية إسماعيلي، قال إنه "تم إجراء تحقيقات واسعة واعتقال بعض الأفراد"، دون أن يكشف عددهم
- وسائل إعلام أشارت أن عدد المقبوض عليهم في القضية بلغ 30 شخصًا 

أعلنت الهيئة القضائية الإيرانية، الثلاثاء، إلقاء القبض على عدد من الأشخاص لتورطهم في حادث تحطم الطائرة الأوكرانية، الأسبوع الماضي. 

وقال المتحدث باسم الهيئة، غلام حسين إسماعيلي، في تصريحات صحفية، إنه تم اعتقال أشخاصا "لدورهم في حادث تحطم الطائرة، التي أكدت طهران أنها سقطت بفعل صاروخ إيراني أصابها بالخطأ"، حسبما نقل تلفزيون "برس تي في" الإيراني. 

وأضاف إسماعيلي: "تم إجراء تحقيقات واسعة النطاق واعتقال بعض الأفراد"، دون أن يكشف عددهم أو تسميتهم حتى الساعة (9:34 ت.غ).

فيما أشارت وسائل إعلام أن عدد المقبوض عليهم في القضية بلغ 30 شخصًا.

وجاءت تصريحات إسماعيلي، عقب مطالبة الرئيس الإيراني حسن روحاني، قضاء بلاده بتشكيل "محكمة خاصة برئاسة قاضٍ كبير" لمقاضاة المسؤولين عن إسقاط الطائرة الأوكرانية. 

وقال روحاني، في تجمع لعاملين في قطاع الزراعة، الثلاثاء، إنّ حكومة بلاده "مسؤولة" أمام الإيرانيين والدول التي فقدت مواطنين لها في الحادث.

والسبت، أعلنت هيئة الأركان، في بيان، أن منظومة دفاع جوي تابعة لها أسقطت طائرة الركاب الأوكرانية، إثر "خطأ بشري" لحظة مرورها فوق "منطقة عسكرية حساسة".

بينما أعلن الحرس الثوري الإيراني، في وقت لاحق من نفس اليوم، على لسان قائد القوة الجوفضائية التابعة له، العميد أمير علي حاجي زادة، تحمله مسؤولية إسقاط الطائرة. 

وأنكرت طهران في البداية سقوط الطائرة بفعل صاروخ، وقالت إنها تمتلك أدلة مقنعة في هذا الإطار.

وفي 8 يناير/كانون الثاني الجاري، سقطت طائرة ركاب أوكرانية من طراز "بوينغ 737" في طهران بعد عدة دقائق على إقلاعها، ما أسفر عن مصرع 176 شخصا، هم 82 إيرانيا و57 كنديا و11 أوكرانيا و10 سويديين و4 أفغان و3 ألمان و3 بريطانيين.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.