السياسة, الدول العربية

8 قتلى في قصف للنظام على منطقة "خفض التصعيد" بسوريا

مدير الدفاع المدني في إدلب، مصطفى حاج يوسف، للأناضول

15.02.2019
8 قتلى في قصف للنظام على منطقة "خفض التصعيد" بسوريا قتل 8 مدنيين وأصيب 9 آخرون، جراء قصف مدفعي للنظام السوري والجماعات الإرهابية المدعومة من إيران، استهدف قرى وبلدان بمنطقة "خفض التصعيد". القصف استهدف بلدة خان شيخون، وقرى: الخوين، وتلمنس، ومعرشمرين، وسكيك، بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا، إضافة إلى بلدة قلعة المضيق، وقريتي الشريعة والحويجة، في الريف الشمالي لمحافظة حماة (وسط). ( Enes Diyab - وكالة الأناضول )

İdlib

إدلب/ أشرف موسى، براق قراجا أوغلو، عمر قوباران/ الأناضول

قتل 8 مدنيين وأصيب 9 آخرون، جراء قصف مدفعي للنظام السوري والجماعات الإرهابية المدعومة من إيران، استهدف قرى وبلدان بمنطقة "خفض التصعيد".

القصف استهدف بلدة خان شيخون، وقرى: الخوين، وتلمنس، ومعرشمرين، وسكيك، بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا، إضافة إلى بلدة قلعة المضيق، وقريتي الشريعة والحويجة، في الريف الشمالي لمحافظة حماة (وسط).

وأفاد مدير الدفاع المدني في إدلب، مصطفى حاج يوسف، للأناضول، أن جنوبي إدلب، وشمالي حماة، يتعرضون لقصف مدفعي وصاروخي عنيف منذ مساء الجمعة.

وقال حاج يوسف، "قتل 8 مدنيين بينهم 3 نساء و5 أطفال وأصيب 9 آخرون في القصف على الأحياء السكنية بخان شيخون".

ومع تواصل عمليات البحث والإنقاذ من قبل فرق الدفاع المدني، يخشى من زيادة أعداد القتلى والمصابين بسبب استمرار القصف على المنطقة.

ومنذ بداية 2019، قتل 53 مدنيًا وأصيب أكثر من 220 آخرين، جراء الهجمات الجوية والبرية لقوات النظام على منطقة خفض التصعيد بإدلب، منتهكة اتفاق "سوتشي"، المبرم بين تركيا وروسيا وإيران في 2018، والذي رسخ وقفا لإطلاق النار في المنطقة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın