السياسة, الدول العربية

قوات حكومية يمنية تسقط طائرة حوثية مفخخة في الحديدة

حسب بيان صادر عن ألوية العمالقة، فيما لم يصدر تعليق فوري من قبل الحوثيين

20.02.2020
 قوات حكومية يمنية تسقط طائرة حوثية مفخخة في الحديدة

Yemen

اليمن/ محمد السامعي/ الأناضول

أعلنت قوات حكومية يمنية، عصر الخميس، إسقاط طائرة حوثية مفخخة بدون طيار، في محافظة الحديدة، غربي البلاد.

جاء ذلك في بيان صادر عن ألوية العمالقة التابعة للقوات الحكومية، نشرته على موقعها الإلكتروني.

ونقل البيان عن مصادر ميدانية قولها إن "قوات اللواء الثاني عمالقة تمكنت من إسقاط طائرة حوثية مسيرة ومفخخة بالمتفجرات بعد أن شوهدت في سماء مديرية الدريهمي (بالحديدة)، حيث قام أفراد اللواء بإطلاق النار عليها وإسقاطها بنجاح".

وأضاف البيان أن "طائرة مسيرة حوثية، كانت قد أسقطت الثلاثاء الماضي، خلال محاولتها استهداف مواقع القوات المشتركة في المديرية ذاتها".

ولم يتطرق البيان إلى تفاصيل أخرى، فيما لم يصدر تعليق فوري من قبل الحوثيين حول الأمر.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن مسؤول حكومي يمني إسقاط طائرة حوثية مسيرة، حلقت فجر الخميس، فوق منزل محافظ شبوة، محمد صالح بن عديو في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة جنوب شرقي البلاد.

وفي 23 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، اختتمت الأمم المتحدة نشر خمس نقاط مراقبة لوقف إطلاق النار بين القوات الحكومية والحوثيين في الحديدة، ضمن المساعي الرامية إلى حل الوضع في المحافظة بشكل سلمي بناء على اتفاق ستوكهولم.

وتتبادل الحكومة و"الحوثيون" اتهامات متكررة بخرق اتفاق وقف إطلاق النار في الساحل الغربي، الذي تشرف عليه لجنة أممية أُنشأت لتنسيق إعادة الانتشار في الحُديدة، بموجب الاتفاق الموقع في العاصمة السويدية ستوكهولم، يوم 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018.

ويشهد اليمن منذ أكثر من خمس سنوات حربا عنيفة أدت إلى خلق واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80% من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

وتقول الأمم المتحدة إن الصراع اليمني أدى إلى مقتل 70 ألف شخص، فيما قدرت تقارير حقوقية سابقة أن النزاع أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 100 ألف يمني.

ويزيد من تعقيدات النزاع أنه له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي، بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن، دعمًا للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين، المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın